هل اقتنع زيلينسكي بفكرة التوجه إلى انتخابات مبكرة؟

نسخة للطباعة2021.09.21
فيكتور تاران - محلل سياسي 

هناك أسباب جوهرية للخلاف الذي دار مؤخرا على الهواء مباشرة في إحدى القنوات التلفزيونية الأوكرانية، بين رئيس البرلمان، دميترو رازومكوف، ورئيس كتلة حزب "خادم الشعب" (الحزب الحاكم).

هناك حديث عن اقتناع الرئيس زيلينسكي من خلال مساعديه بالتوجه لإجراء انتخابات رئاسية مبكرة في الأشهر الستة المقبلة؛ وبعدها مباشرة إجراء انتخابات برلمانية مبكرة.

السبب وراء ذلك هو إمكانية التراجع الكبير لشعبية الرئيس زيلينسكي، بحيث لن يتمكن من الفوز في الانتخابات الرئاسية خلال العامين المقبلين.

إجراء انتخابات رئاسية مبكرة يحتاج إلى إجراء تغييرات على التشريع الأوكراني، يسمح لزيلينسكي بالاستقالة الطوعية.

لتحقيق هذا الشرط، يجب أن يكون القائد الأول للبرلمان الأوكراني شخصا تابعا ومخلصا للرئيس زيلينسكي، لأنه وفقا للدستور، في غياب الرئيس، فإن رئيس البرلمان هو الذي يقود البلاد. وإذا لم يكن رئيس البرلمان مخلصًا للرئيس، فقد تكون هناك فروق دقيقة.

على سبيل المثال، يمكن لرئيس البرلمان إلغاء أو تأجيل الانتخابات، أو إمكانية رفع دعاوى جنائية ضد زيلينسكي، أو أي سيناريوهات أخرى ستخرج زيلينسكي من السباق الانتخابي.

لذلك، هناك إجماع على إزاحة رئيس البرلمان الحالي دميترو رازومكوف على وجه السرعة، والبحث عن خليفة من أتباع الرئيس زيلينسكي، وهنا تكمن المشكلة في عدم توفر الشخصية المناسبة.

لذلك، نحن نراقب بعناية كيف سينتهي الصراع الداخلي في فريق زيلينسكي. وستُؤثر نتيجته بشكل كبير على العمليات السياسية في البلاد.

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

المادة أعلاه تعبر عن رأي المصدر، أو الكاتبـ/ـة، أو الكتّاب، ولا تعبر بالضرورة عن رأي "أوكرانيا برس".

أوكرانيا برس - وسائل التواصل الاجتماعي

التصنيفات: 

حقوق النشر محفوظة لوكالة "أوكرانيا برس" 2010-2021