أوكرانيا تقترب من أكبر أزمة طاقة في تاريخها

نسخة للطباعة2020.04.18

فيكتوريا غريب - نائب في البرلمان الأوكراني 

منذ 20 أبريل تم تعليق عمل عشرة مناجم ومنشآت مساعدة ومصانع معالجة، بالإضافة إلى مصنع "بيرفومايسكي"ّ للإصلاح الميكانيكي.

أحد أسباب الأزمة هو استيراد الكهرباء الروسية، لكن هذا لا يمثل سوى جزء من المشكلة، والجزء الآخر هو القواعد المنحرفة ومخططات الفساد، لذلك، لا يمكن لحظر الاستيراد حل المشكلة.

ما هو المخرج؟

  1. تطهير قطاع الصناعة من الفساد، وإعادة إحياء هذا القطاع، كما نحتاج إلى البدء بتدقيق أنشطة لجنة الطاقة في البرلمان.
  2. تعيين وزير للطاقة على الفور، خاصة وأن الوزير السابق كان ضعيفاً. تحتاج الصناعة إلى مديري أزمات أقوياء يمكنهم تحمل الوضع.
  3. اعتماد حزمة من الإجراءات المضادة للأزمة. 

يحتاج مجلس الوزراء إلى رد فعل سريع كما لم يحدث من قبل، و يجب حل مشاكل الطاقة الآن، لأنه قريبًا جدًا يمكن أن يبدأ انقطاع التيار الكهربائي، الأمر الذي يتم التحذير منه علنًا من قبل مشغلي أنظمة التوزيع وشركات الموردين.

قناة "أوكرانيا برس" على "تيليغرام": https://t.me/Ukr_Press

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

أوكرانيا برس - "كوريسبوندينت"

العلامات: 
التصنيفات: 

حقوق النشر محفوظة لوكالة "أوكرانيا برس" 2010-2021