أوكرانيا وبولندا: التخلي عن تعطيل "السيل الشمالي 2" يهدد أوروبا الوسطى

نسخة للطباعة2021.07.22

اعتبرت كل من أوكرانيا وبولندا أن التخلي عن جهود تعطيل مشروع "السيل الشمالي 2" لضخ الغاز الروسي إلى ألمانيا، يشكل تهديدا لأوكرانيا وأوروبا الوسطى.

وقالت أوكرانيا وبولندا في بيان مشترك، إن الموافقة على مشروع "السيل الشمالي 2" عام 2015، تسببت بـ"أزمة سياسية وأمنية وأزمة ثقة في أوروبا".

وأضافتا: "الآن تشهد هذه الأزمة تصعيدها جراء التخلي عن جهود تعطيل خط أنابيب الغاز هذا. أثار هذا القرار تهديدات سياسية وعسكرية وتهديدات إضافية في مجال الطاقة على أوكرانيا وأوروبا الوسطى بأسرها".

وقالت الدولتان في البيان إن "هذا القرار يزيد من قدرات روسيا على التأثير في الوضع الأمني في أوروبا بشكل هدّام، ويعمق الخلافات بين الدول الأعضاء في الناتو والاتحاد الأوروبي".

ودعا البلدان الولايات المتحدة وألمانيا إلى "اتخاذ موقف مناسب من الأزمة الأمنية في المنطقة، التي تعتبر روسيا الجهة المستفيدة الوحيدة منها".

وأكدت أوكرانيا وبولندا أنهما ستواصلان العمل المشترك مع الحلفاء والشركاء على منع إطلاق "السيل الشمالي 2"، حتى إيجاد حلول لتجاوز الأزمة الأمنية.

وجاء ذلك تعليقا على إعلان واشنطن وبرلين التوصل لاتفاق بشأن مشروع "السيل الشمالي 2" الذي كان يثير الخلافات بينهما، فيما تشارف أعماله الإنشائية على الانتهاء أواخر الشهر المقبل.

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

روسيا اليوم

حقوق النشر محفوظة لوكالة "أوكرانيا برس" 2010-2021