"سي إن إن" تكشف عن تسجيل يورط مستشار ترامب في "فضيحة أوكرانيا"

نسخة للطباعة2021.06.08

خرج الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب من دائرة الحكم في 20 يناير الماضي، بعد أن أثار جدلا كبيرا وتصعيدا خطيرا داخل المجتمع الأمريكي، إلا أن خروجه لم ينته بشكل كامل، فما زالت توابع فترة حكمه مستمرة.

وفي هذا السياق، كشفت شبكة "سي إن إن" الأمريكية عن تسجيل لمحامي ومستشار الرئيس السابق دونالد ترامب، رودي جولياني، مارس فيه الضغط على حكومة أوكرانيا عام 2019 لفتح تحقيق بمزاعم تتهم جو بايدن بتنفيذ مؤامرة.

قالت سي إن إن الإخبارية إن "التسجيل يجمع جولياني والدبلوماسي الأمريكي كورت فولكر، وكبير مستشاري الرئيس الأوكراني أندري يرماك، وكان هذا التسجيل مؤشرا على اتصال ترامب والرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي الشهير، وهو جزء محوري من محاكمة ترامب التي كادت أن تؤدي لعزله، عندما اتهم بطلب المساعدة من الرئيس الأوكراني في حملته الانتخابية.

خلال الاتصال الذي تبلغ مدته 40 دقيقة، طلب جولياني مرارا من يرماك أن يعلن زيلينسكي عن فتح كييف تحقيقا بقضايا فساد مرتبطة ببايدن وابنه في أوكرانيا، بالإضافة إلى الادعاء أن بلاده تدخلت في الانتخابات الرئاسية عام 2016 لمنع انتخاب ترامب.

ويظهر التسجيل أن جولياني قال إن "الأمر سيجعل العلاقات الأمريكية الأوكرانية أفضل"، مؤكدا أن "هذه الخطوة ستفسح المجال أمام زيارة زيلينسكي إلى أمريكا".

وذكرت "سي إن إن" أن "التسجيل يبرز حقيقة مباشرة حول واحدة من أكثر لحظات رئاسة ترامب التي كان لها تبعات.

وكان جولياني قد رفض التعليق على التسجيل في وقت سابق، وأكد أنه "لم يرتكب أي شيء خاطئ بالنسبة لأوكرانيا".

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

وكالات

العلامات: 

حقوق النشر محفوظة لوكالة "أوكرانيا برس" 2010-2021