سفير: أوكرانيا قادرة على توفير احتياجات الجزائر من القمح والشعير

نسخة للطباعة2021.01.25

أكد، د. ماكسيم صبح سفير أوكرانيا لدى الجزائر أن بلاده قادرة على توفير حاجيات الجزائر من القمح والشعير.

في لقاء جمعه مع الصحفيين بمقر سفارة أوكرانيا، بمناسبة إحياء الذكرى 102 لـ"يوم الوحدة الوطنية"، تحدث السفير عن بوابة أوكرانيا الالكترونية “Ukraine.ua” التي أطلقتها وزارة الخارجية الأوكرانية حيث يهتم الموقع بتوفير وضمان وسلامة من يرغب في زيارة أوكرانيا أو الاستثمار فيها.

كما تحدث السفير عن العلاقات الثنائية بين البلدين، مشيرا إلى أنه يتم التحضير لمذكرة تفاهم جديدة في مجال الطاقة بين الطرفين، ولقاء برلماني بين رئيسي المجموعة الصداقة البرلمانية الجزائرية الأوكرانية، وزيارة نائب رئيس الأكاديمية الدبلوماسية الأوكرانية، حيث تم الاتفاق على تحضير مذكرة تفاهم مع المعهد الدبلوماسي الجزائري.

وفي حديثه عن فرص التعاون الاقتصادي والتجاري، أكد السفير أن وزارة خارجية بلاده أسست مجلسا للمصدرين والمستثمرين بهدف مرافقة التجارة الخارجية.

كما كشف السفير في حديثه عن العلاقات الاقتصادية أن حجم التبادل التجاري بين البلدين تراجع إلى 360 مليون دولار سنة 2020، بعدما وصل إلى 620 مليون دولار سنة 2019، كما أكد أن بلاده قادرة على توفير حاجيات الجزائر من القمح، والشعير، وزيت عباد الشمس.

وحول دراسة الطلبة الجزائريين في أوكرانيا، أشار السفير إلى أن السفارة تتلقى حوالي 60 طلب شهريا تمنح غالبيتهم التأشيرة الدراسية، وأما الملفات المرفوضة فغالبيتها ترفض لأسباب متعلقة بعدم استكمال الملف الإداري، وشدد السفير أن حكومة بلاده لا تقدم منح مجانية للدراسة إلا للطلبة المنحدرين من أصول أوكرانية، وأن مراحل دراسة الطلبة الجزائريين في أوكرانيا تبدأ بدراسة اللغة الأوكرانية لمدة سنة، وبعدها يختار الطالب التخصص الذي يرغب بالدراسة فيه.

ختم اللقاء بالحديث عن "قضية القرم" حيث أشار إلى إطلاق بلاده لـ"منصة القرم" من أجل بحث سبل استرداد شبه جزيرة القرم التي تسيطر عليها روسيا منذ 2014، وأشار السفير إلى أن بلاده ستنظم ندوة عالمية حول قضية القرم في شهر أغسطس 2021 بمناسبة إحياء الذكرى الـ30 لاستقلال البلاد.

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

الحوار

العلامات: 

حقوق النشر محفوظة لوكالة "أوكرانيا برس" 2010-2021