التدخل بالانتخابات الأمريكية وأزمة أوكرانيا.. واشنطن تفرض عقوبات جديدة على شخصيات روسية

مقر وزارة المالية الأمريكية
نسخة للطباعة2020.07.16

فرضت الولايات المتحدة عقوبات على ثلاثة مواطنين روس وخمس شركات مرتبطة برائد الأعمال يفغيني بريغوجين، على خلفية الأزمة الأوكرانية والتدخل الروسي المزعوم في الانتخابات الأمريكية.

وأوضحت وزارة الخزانة الأمريكية لمراقبة الأصول الأجنبية، أنه تم فرض هذه القيود بسبب تورط هذه الهياكل والأفراد في الصراع المسلح بإقليم الدونباس شرق أوكرانيا، والتدخل في الانتخابات الأمريكية.

وذكرت الخزانة الأمريكية أن هذه الشركات تتخذ من السودان وهونغ كونغ وتايلاند مقرات لها، ومن المفترض أنها ساعدت بريجوجين على التهرب من القيود التي سبق فرضها.

كما اتهمتهم الولايات المتحدة بمحاولة "قمع وتشويه سمعة المتظاهرين من أجل الإصلاحات الديمقراطية في السودان".

في أواخر مارس، كتبت صحيفة "هيل" أن العديد من أعضاء مجلس النواب دعوا رئيس وفد الاتحاد الأوروبي إلى الولايات المتحدة ستافروس لامبرينيديس لفرض عقوبات على بريغوجين بسبب "جهوده للتدخل في انتخابات الولايات المتحدة". 

وفي الوقت نفسه، طلب رجل الأعمال نفسه من النائب العام وليام بار استئناف القضية ضد شركته "كونكورد مانجمنت أند كونسالتنغ" حتى يتمكن من إثبات براءته علانية.

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

روسيا اليوم

التصنيفات: 

حقوق النشر محفوظة لوكالة "أوكرانيا برس" 2010-2021