وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي يناقشون الوضع في أوكرانيا مع نظيرهم الأمريكي

الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي جوزيف بوريل
نسخة للطباعة2020.06.16

الوضع في أوكرانيا كان أحد الموضوعات التي نوقشت خلال مؤتمر عبر الفيديو بين وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي ووزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو.

قال الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي جوزيف بوريل: "كانت الشراكة الشرقية ثالث أهم قضية اليوم خلال المؤتمر. أكدنا من جديد الشراكة القوية بين الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة، والتي لا تزال حاسمة، على وجه الخصوص تسوية الوضع في أوكرانيا. بالطبع، ما زلنا بحاجة إلى روسيا للقيام بدورها في التنفيذ الكامل لاتفاقات مينسك، وموقفنا لا يزال واضحا ولم يتغير".

وقال إن الموضوع الرئيسي للاجتماع كان تطوير وتعزيز العلاقات عبر الأطلسي، وكذلك مناقشة موضوعات السياسة الخارجية الرئيسية التي تهم الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة.

ونقلت وكالة "أوكر إنفورم" عن بوريل قوله: "دعني أذكركم بأن الشراكة عبر الأطلسي هي أحد أركان النظام العالمي. اليوم، خلال الاجتماع، أكدنا من جديد موقف جميع البلدان الأعضاء لدعم هذا التعاون الوثيق عبر الأطلسي. من المحتمل أننا لا نتفق على جميع القضايا، لكن التزامنا بهذا التعاون أقوى من أي وقت مضى".

ووفقا له، ركز الطرفان على ثلاث قضايا: العلاقات مع الصين، وعملية السلام في الشرق الأوسط والشراكة الشرقية مع التركيز على أوكرانيا. وكانت القضية الأخرى هي الاهتمام المشترك بمشكلة التضليل، والتي تؤثر على كل من هذه المجالات الثلاثة.

وأضاف: "تحدثنا أيضا عن وباء الفيروس التاجي الذي هو جزء من الأزمة العالمية، التي تؤكد فقط على الحاجة إلى التعاون الدولي في النظام الصحي. ولهذا نأسف على إعلان نية الولايات المتحدة الانسحاب من منظمة الصحة العالمية، ونأمل أن يعاد النظر في هذا القرار. لأن المشاكل العالمية تتطلب حلولا عالمية".

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

أوكرانيا برس - وكالة "أوكر إنفورم"

العلامات: 

حقوق النشر محفوظة لوكالة "أوكرانيا برس" 2010-2021