بسبب ظروف المعيشة.. مليون مواطن أوكراني يغادرون بلادهم سنويا

نسخة للطباعة2018.09.05

أعلن وزير الخارجية الأوكراني، بافل كليمكين، أن حوالي مليون مواطن أوكراني يغادرون بلادهم سنويا.

وذكرت صحيفة " أوكراينسكايا برافدا": "الوضع لدينا، حقا، كارثي، نحو مليون مواطن أوكراني يغادرون سنويا، ونعتبر أن هذا الاتجاه السلبي للأسف مستمر في الفترة الحالية".

وأكد وزير الخارجية الأوكراني أنه في بولندا فقط يعيش حوالي 1.4 مليون مواطن أوكراني، مشيرا إلى أن معظم الأوكرانيين يتوجهون إلى الخارج للعمل بشكل أساسي ويستقرون في البلدان المجاورة، ولكن الكثيرين يختارون أوروبا وأمريكا بحثا عن حياة أفضل.

وقال كليمكين في مقابلة مع تلفزيون (ICTV): "لدينا بالفعل وضع كارثي. نحو مليون أوكراني يرحلون من البلاد كل عام".

ويعيش نحو مليوني شخص في بولندا وثلاثة ملايين آخرين يقيمون بشكل دائم في روسيا.

وأعلن كليمكن أن الحكومة لديها "أفكارا محددة" لإعادة مواطنيها من روسيا لأنه ليس من الجيد أن يعيش واحد من كل 12 أوكراني (تعداد أوكرانيا حاليا 42 مليون شخص) في دولة تعتبرها كييف رسميا "دولة معتدية" بسبب ضمها لشبه جزيرة القرم بشكل غير قانوني ودعمها للمتمردين في شرق أوكرانيا.

وأشار إلى أنه قد يكون من بين تلك الإجراءات الحظر الكلي لنقل الركاب بين روسيا وأوكرانيا، كما أعلن منذ أسبوع وزير البنية التحتية الأوكراني، فلاديمير أوميليان.

وذكر كليمكن أن الكثير من الأوكرانيين رحلوا إلى دول الاتحاد الأوروبي منذ سريان نظام الاعفاء من التأشيرات، ولكنه أشار إلى أن عملية إعادة توزيع هجرة العمل من روسيا بطيئة للغاية.

وتخشى الحكومة الأوكرانية أن تؤدي هجرة العمال المهرة إلى الخارج إلى ضرر في الأمن الاقتصادي.

الإعلام المحلي - وكالات

التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2018.