زيلينسكي في الأمم المتحدة: عدوان روسيا يثبت أن البشرية لم تتعلم دروس الحرب العالمية الثانية

الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي
نسخة للطباعة2020.09.22

"العدوان المسلح الذي قام به الاتحاد الروسي ضد أوكرانيا يدل على أن البشرية لم تتعلم بعد الدرس المأساوي للحرب العالمية الثانية، وأن بعض البلدان لا تزال تحاول العودة إلى تقسيم مناطق النفوذ في العالم".

صرح بذلك رئيس أوكرانيا فولوديمير زيلينسكي في خطاب مصور أمام المشاركين في الدورة الخامسة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة.

قال زيلينسكي: "قبل 75 عاما، أصبح تأسيس الأمم المتحدة رمزا لحقيقة أنه كان ينبغي للبشرية أن تتعلم الدرس المأساوي للحرب العالمية الثانية. ومع ذلك، فإن احتلال شبه جزيرة القرم والعدوان العسكري الروسي في دونباس (شرق أوكرانيا) يثبتان أن هذا الدرس لم يتم تعلمه".

واكد زيلينسكي أنها "ليست مجرد حرب في أوكرانيا. إنها حرب في أوروبا".

ووفقا للرئيس، "إنها (الحرب) ليس مجرد تعد على سيادة دولة مستقلة؛ بل هي انتهاك لسيادة دولة مستقلة. إنها محاولة للعودة إلى تقسيم مناطق النفوذ في العالم". 

وفى هذا السياق ، دعا زيلينسكي جميع الدول إلى الانضمام لجهود تحقيق القيم الأساسية - السلام والرخاء العالمي.

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

أوكرانيا برس - وكالة "أوكر إنفورم"

حقوق النشر محفوظة لوكالة "أوكرانيا برس" 2010-2021