زيلينسكي يعقد اجتماعا مغلقا حول تصعيد الوضع في بيلاروسيا

نسخة للطباعة2020.08.18

عقد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي اجتماعا مغلقا مع رؤساء وكالات الاستخبارات ووكالات إنفاذ القانون وعدد من إدارات الدولة الإقليمية فيما يتعلق بتصعيد الوضع في بيلاروسيا، حسبما أفادت الخدمة الصحفية الرئاسية.

وجاء في بيان الرئاسة: "تم تحليل الوضع السياسي الداخلي في بيلاروسيا، بالإضافة إلى العديد من العوامل الخارجية التي قد تؤثر على تطور أحداث ما بعد الانتخابات بالتفصيل خلال الاجتماع. كما تم إجراء تقييم لجميع السيناريوهات الممكنة لمواصلة تطوير الوضع المحلي الحالي".

وقال البيان إنه تم تحليل المخاطر التي قد تتعرض لها أوكرانيا فيما يتعلق بتطورات معينة للوضع، وإنه بعد الاجتماع، تم التوصل إلى الاستنتاجات ذات الصلة وإصدار التعليمات.

هذا وجرت الانتخابات الرئاسية في بيلاروسيا في 9 أغسطس. ووفقًا للنتائج النهائية التي تم الإعلان عنها في 14 أغسطس، فقد حصل الرئيس الحالي ألكسندر لوكاشينكو، الذي يحكم البلاد منذ عام 1994، على 80.1٪ من الأصوات، بينما حصلت مرشحة المعارضة سفيتلانا تيخانوفسكايا على 10.1٪.

وتستمر احتجاجات المواطنين الرافضين لنتائج الانتخابات الرسمية في بيلاروسيا منذ أسبوع، ويستخدم مسؤولو إنفاذ القانون في بيلاروسيا القوة ضد المتظاهرين السلميين.

استخدمت قوات الأمن الرصاص المطاطي والقنابل الصوتية وخراطيم المياه ضد المتظاهرين، كما تم اعتقال أكثر من 6700 شخص منذ بداية الاحتجاجات، و تم نقل ما لا يقل عن 250 شخصا إلى المستشفى وقتل بعض الأشخاص.

وقالت تيخانوفسكايا، التي أُجبرت على المغادرة إلى ليتوانيا في 14 أغسطس / آب إنها فازت بنسبة تصل إلى 70٪ من الأصوات، ودعت المواطنين البيلاروسيين إلى مواصلة الاحتجاجات السلمية ضد تزوير الانتخابات في نهاية الأسبوع المقبل.

كما أعلنت استعدادها لأن تصبح زعيمة وطنية حتى يتسنى للبلاد "الهدوء والعودة إلى المسار الصحيح".

قناة "أوكرانيا برس" على "تيليغرام": https://t.me/Ukr_Press

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

أوكرانيا برس - وكالة "أوكر إنفورم"

التصنيفات: 

حقوق النشر محفوظة لوكالة "أوكرانيا برس" 2010-2021