مدينة زابوريجا في أوكرانيا

مدينة زابوريجا في أوكرانيا
أحد الجسور الواصلة بين ضفتي نهر "دنيبر" في مدينة زابوريجا
نسخة للطباعة2012.09.06

تقع مدينة زابوريجا (زاباروجيا بالروسية) في جنوب أوكرانيا على ضفاف نهر الدنيبر؛ ويبلغ عدد سكانها نحو 770 ألف شخص وفق إحصائيات العام 2010.

يعود تاريخ إقامة زابوريجا إلى العام 1775، عندما انتهى بناء قلعة في مكانها الحالي، وسميت آنذاك منطقتها "أليكساندروفسك" (من اسم القلعة)، ولا يعرف المؤرخون بالضبط ما هي الأصول التاريخية لهذه التسمية. ثم تغير اسم المدينة إلى "زابوريجا" في العام 1921.

كانت زابوريجا منذ القديم مدينة تجارية مهمة، ومركزا لعبور البضائع من كييف إلى شبه جزيرة قرم جنوبا (قبل أن يصبح الإقليم تابعا لأوكرانيا بنظام فيدرالي). وبفضل موقعها الاستراتجي الناجح، أصبحت زابوريجا  في أوائل القرن التاسع عشر مدينة فاخرة وغنية.

ولكن ساءت حالة المدينة كثيرا أثناء الحرب العالمية الثانية، عندما مات كثير من سكانها، ودمر سدها.

وزابوريجا الحديثة مدينة صناعة واقتصاد، يوجد فيها أكثر من 280 مصنع ومعمل في عدة مجالات، ومنها مصنع سيارات "زابوروجيتس" التي كانت الأقل ثمنا في أوكرانيا ودول الاتحاد السوفيتي السابق.

وفي زابوريجا أيضا محطة الطاقة المائية "دنيبروجيس" التي توفر الطاقة الكهربائية لكل المدينة والمناطق المحيطة بها.

من المواصلات الرئيسية في المدينة عربات الترام والحافلات والحافلات الكهربائية، وترتبط الضفة الغربية للمدينة مع الشرقية بسد ضخم وجسرين؛ وتتصل زابوريجا مع باقي المدن عبر خطوط السكك الحديدية بشكل رئيس.

في زابوريجا 17 جامعة و58 مدرسة ومعهد، ومن أبرزها الجامعة الوطنية، ومعهد التيتانيوم، ومعهد تنظيف الغاز.

وعلى الصعيد الثقافي يجري في زابوريجا سنويا مهرجان الإبداع الشبابي، والمهرجان الموسيقي الدولي "الجزيرة التي تغني"، ومهرجان الأغنية المعاصرة للأطفال "نوفمبر الأغاني"، وغيرها من المهرجانات.

ومن أشهر المتاحف في زابوريجا  يبرز متحف تاريخ الأسلحة، كما تبرز فيها أيضا محمية "خورتيتسا" الطبيعية.

أما على الصعيد الرياضي فتشتهر في المدينة رياضات شعبية، كسباقات المضمار والميدان وكرة المضرب والكرة الطائرة. وفيها فريق "زابوريجا" الذي يلعب في الدوري الأوكراني الممتاز لكرة القدم.

أوكرانيا برس

العلامات:: 
التصنيفات:: 

التعليقات:

(التعليقات تعبر عن آراء كاتبيها، ولا تعبر بالضرورة عن رأي "أوكرانيا برس")

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2017.