قائد انفصاليي لوهانسك يرى أن "الانضمام الى روسيا أمر لابد منه"

قائد انفصاليي لوهانسك يرى أن "الانضمام الى روسيا أمر لابد منه"
إيغور بلوتنيتسكي قائد الانفصاليين بمنطقة لوهانسك
نسخة للطباعة2015.09.17

أعلن قائد الإنفصاليين بمنطقة لوغانسك شرق أوكرانيا الذين أعلنوا عن جمهورية من جانب واحد عن استعداد أهالي المنطقة لمناقشة سبل اندماج الدونباس في "العالم الروسي".

إيغور بلوتنيتسكي قال في كلمة افتتاح لقاء "المائدة المستديرة" حول سبل اندماج دونباس في روسيا "امتشقنا السلاح للدفاع عن الحق في العيش مع روسيا، ونحن مستعدون لمناقشة سبل اندماج دونباس في روسيا والعالم الروسي الكبير".

وعبّر بلوتنيتسكي عن اعتقاده بأن الاندماج في روسيا أمر لا مناص منه.

أما بالنسبة لعودة لوغانسك ودونيتسك الى صفوف أوكرانيا، فهذا مستحيل لاسيما وإن نظام الحكم الجديد في أوكرانيا لا يزال يرفض الحوار مع  لوغانسك ودونيتسك، ويستمر في الاعتماد على القوة العسكرية لاستعادة السيطرة عليهما.

وتجدر الإشارة إلى أن عملة الروبل الروسية أصبحت العملة الرئيسية في المناطق التي يسيطر عيها الإنفصاليون في لوغانسك منذ 19 أغسطس/آب 2015.

تأتي هذه التصريحات لتصب الزيت على نار المعارك التي أخمدتها اتفاقية الهدنة في الأول من شهر سبتمبر، ما يجعل قضية السلام شرق أوكرانيا على المحك، قبيل إنعقاد قمة زعماء "رباعية النورماندي" بداية أكتوبر المقبل.

وكالة "سبوتنيك" الروسية

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2019.