تيموشينكو تتحالف مع مدير المخابرات السابق لدستور جديد في أوكرانيا

يوليا تيموشينكو
نسخة للطباعة2016.02.13

أعلنت رئيسة الوزراء السابقة في أوكرانيا وزعيمة حزب الوطن يوليا تيموشينكو تحالفها رسميا مع الرئيس السابق لإدارة جهاز أمن الدولة فالينتين ناليفايتشينكو، ليدعمان معا التوجه إلى إقامة دستور جديد في البلاد. جاء ذلك في خطاب وجهته للشعب الأوكراني.

"نحن مع  فالنتين (رئيس المخابرات السابق) نريد القيام اليوم فقط بخطوة أولى. نحن نريد إثبات أن هناك القدرة على الوحدة. وأصبحنا اليوم فريق واحد. سوف نبذل كل جهد ممكن لضمان إنشاء جمعية عامة في العاصمة وفي مختلف المناطق، والتي ستجمع الناس ذوي الخبرة، ليكون ذلك حقا طاقة من المجتمع الأوكراني". قال تيموشينكو.

ويسعى الطرفان المتحالفان بحسب ما يقولون إلى إنشاء مجلس دستوري عام يعمل على كتابة نسخة جديدة من القانون الأساسي، قبل أن يتم تقديمه للمناقشة العامة، وبعد ذلك للاستفتاء.

وبالإضافة إلى ذلك، أعربت تيموشينكو وناليفايتشينكو عن ضرورة تشكيل حكومة تقنية جديدة، ولكن في رأيهم، تشكيل حكومة جديدة في ظل البرلمان الحالي هو مجرد إضاعة للوقت.

هذا وكان البرلمان الأوكراني قام في 18 يونيو 2015 بإقالة ناليفايتشينكو من على رأس جهاز المخابرات بطلب من الرئيس بيترو بورشوينكو.

وكان المعني قد ترأس المخابرات الأوكرانية من 2006 إلى 2010 ومن 2014 إلى 2015. فيما أعلن مباشرة بعد إقالته أنه سيتوجه للممارسة السياسية.

أوكرانيا برس - الإعلام المحلي

التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2017.