الخارجية الأمريكية: واشنطن تدرس إمكانية نشر قوات حفظ سلام في أوكرانيا

نسخة للطباعة2017.12.20

أكدت وزارة الخارجية الأمريكية، أن بلادها تدرس إمكانية نشر قوات حفظ السلام الدولية في أوكرانيا.

 وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية هيذر نويرت، اليوم الثلاثاء إن، "الروس يحاولون الحصول على شيء، ونحن على شيء لكن نحن كالسابق ندرس هذه القضية — إمكانية نشر قوات حفظ السلام الدولية في أوكرانيا — بجدية".

وفي سياق متصل، أعلنت وزارة الخارجية الروسية، أمس الإثنين، أن الجانب الروسي يتوقف عن عمله في إطار نشاط المركز المشترك لمراقبة وتنسيق نظام وقف إطلاق النار وضمان استقرار خط التماس المباشر شرقي أوكرانيا.

وقالت الخارجية الروسية في بيان لها نشرته أمس: "لقد أصبح عمل مكتب التمثيل التابع للقوات المسلحة الروسية في المركز المشترك لمراقبة وتنسيق نظام وقف إطلاق النار وضمان استقرار خط التماس المباشر أمرا مستحيلا. وسيقوم الضباط الروس الذين كانوا يعملون في هذا المركز يوم 19 كانون الأول/ ديسمبر بمغادرة أرض أوكرانيا.

هذا وقد قمنا بإحاطة شركائنا الأجانب علما بهذه الخطوة الاضطرارية مؤكدين أن المسؤولية عن العواقب المحتملة تقع كليا على عاتق الجانب الأوكراني.

من جانبها اعتبرت وزارة الخارجية الأوكرانية قرار روسيا سحب جنودها من المركز المشترك لمراقبة وتنسيق وقف إطلاق في إقليم الدونباس شرق البلاد استفزازا جديدا. وأكدت الوزارة أن مثل هذا القرار يقوض بشكل كبير اتفاقات مينسك، كما يُبين عدم رغبة موسكو فى تحمل مسؤولية عواقب العدوان المسلح ضد أوكرانيا.

وناشدت الوزارة في هذا السياق الشركاء الدوليين زيادة الضغط على الكرملين، لتجنب تعطيل اتفاقات مينسك.

أوكرانيا برس - قناة "UATV" - وكالة "سبوتنيك" الروسية

التعليقات:

(التعليقات تعبر عن آراء كاتبيها، ولا تعبر بالضرورة عن رأي "أوكرانيا برس")

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2017.