اجتماع طارئ لبوروشينكو وميركل وهولاند يبحث التصعيد في شرق أوكرانيا

اجتماع طارئ لبوروشينكو وميركل وهولاند يبحث التصعيد في شرق أوكرانيا
شرق أوكرانيا يشهد تصاعدا للنزاع مع الانفصاليين
نسخة للطباعة2015.08.19

يلتقي زعماء كل من فرنسا وألمانيا وأوكرانيا في الـ24 أغسطس الجاري ببرلين، في إجتماع طارى لبحث التطورات الجديدة في شرق أوكرانيا، الذي يشهد تصاعدا كبيرا للنزاع بين الإنفصاليين المدعومين من موسكو وقوات الجيش الأوكراني.

وكالة رويترز نقلت عن وزير الخارجية الفرنسي قوله أن:"هذا مزعج. العمليات العسكرية يجب أن تتوقف، و الأسلحة يجب أن يتم سحبها. كما يجب علينا ضمان الظروف الملائمة لإجراء الانتخابات في دونباس."

هذا وأعرب فابيوس عن أمله في أن يسمح إجتماع الإثنين القادم بالتقدم في هذه الأمور.

وبحسب رويترز فإن بوروشينكو سيقوم  بزيارة بروكسل قبل نهاية أغسطس، لبحث التطورات الجديدة حول الوضع في منطقة الدونباس، بحسب ماجاء في حديثه مع جان كلود يونكر رئيس المفوضية الأوروبية يوم أمس الثلاثاء.

ألمانيا، أوكرانيا وفرنسا يسعون خلال هذه اللقاءات الشروع في مفاوضات جدية مع روسيا حول مسألة منع المزيد من التدهور الذي تشهده مناطق دونيتسك ولوهانسك.

أوكرانيا برس - الإعلام المحلي

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2019.