أوكرانيا تدين استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا، وتقترح المشاركة في تدميرها

أوكرانيا تدين استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا، وتقترح المشاركة في تدميرها
راح ضحية مجزرة الكيماوي نحو 1300 شخص
نسخة للطباعة2013.09.20

اقترح الرئيس الأوكراني فيكتور يانوكوفيتش أن يشارك خبراء أوكرانيون في عملية تدمير السلاح الكيميائي السوري، مؤكدا على امتلاك أوكرانيا للمعدات والخبرة اللازمة لذلك.

وقال يانوكوفيتش في كلمة أمام مؤتمر "استراتيجية يالطا الأوروبية" في شبه جزيرة القرم اليوم: "نقترح مشاركة خبراء أوكرانيين ومعدات أوكرانية في تدمير السلاح الكيميائي في سورية".

وأضاف: "لدينا هذه الخبرة، وأجهزة متحركة حصلت على براءة اختراع في أوكرانيا، وأثبتت فاعليتها على أرض الواقع، ونحن مستعدون لاستخدامها في تدمير السلاح الكيميائي في أسرع وقت".

إدانة

هذا وقد أدانت أوكرانيا قبل يومين استخدام الأسلحة الكيميائية قرب دمشق في 21 آب/أغسطس، في مجزرة راح ضحيتها نحو نحو 1300 شخص، معظمهم من الأطفال، وذلك بعد أن أكد هذا الاستخدام من قبل مفتشي الأمم المتحدة في تقرير لهم.

وجاءت الإدانة الأوكرانية في بيان صادر عن وزارة الشؤون الخارجية، جاء فيه: "موقف أوكرانيا واضح، وهو أن أي استخدام لأسلحة الدمار الشامل يشكل انتهاكا للقانون الإنساني الدولي، ويجب أن يقدم المسؤولون عنه إلى العدالة".

وأكد البيان أن أوكرانيا ترحب بالاتفاق بين وزيري الخارجية في كل من روسيا والولايات المتحدة، لإخضاع الاسلحة الكيميائية في سوريا إلى رقابة دولية، وتدميرها.

وأضاف البيان: "نأمل أن تنفيذ هذه الاتفاقات سوف يساعد على خفض مستوى التوتر الحالي بين الأطراف في النزاع المسلح، وسيفعل الوسائل السياسية والدبلوماسية لحل الأزمة".

يذكر أن متحدثا باسم الخارجية كان قد كشف قبل أشهر عن وجود نحو 5 آلاف من رعايا أوكرانيا في سوريا، ومعظمهم من النساء والأطفال.

أوكرانيا برس - روسيا اليوم

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2018.