كوليبا: أوكرانيا تريد أن تعرف لماذا غابت الأمم المتحدة عن "منصة القرم"

دميترو كوليبا - وزير الخارجية الأوكراني
نسخة للطباعة2021.09.22

في اجتماع مع الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، أثار رئيس أوكرانيا فولوديمير زيلينسكي السؤال عن سبب عدم تمثيل المنظمة في قمة منصة القرم.

وقال وزير خارجية أوكرانيا، دميترو كوليبا، في تعليقه على محادثات زيلينسكي مع قيادة الأمم المتحدة، إن الرئيس أثار قضية القرم لأنها أساسية بالنسبة له، ولا يمكن استبعادها عن الطاولة.

وأوضح أنه "لم نسمع إجابة على هذا السؤال، لكننا سمعنا عن دعم وحدة أراضي أوكرانيا".

وقال كوليبا: "هذا التزام أساسي للأمم المتحدة - حماية سيادة الدول وسلامتها الإقليمية. وبصفتي وزيرا، وممثلًا للعضو المؤسس للأمم المتحدة، أود أن أسمع إجابة واضحة من الأمم المتحدة: لماذا لم تشارك في قمة منصة القرم بأي شكل من الأشكال؟ ​​بينما، وجد الناتو ومجلس أوروبا وجوام ومنظمات دولية أخرى شكلا لمشاركتهم!".

وفقًا لوزير الخارجية الأوكراني، هناك كل الأسباب للاعتقاد بأن "الاتحاد الروسي قام ببعض الأعمال" لأنه كان يهدف إلى تعطيل قمة منصة القرم، لكنها فشلت، وعقد قمة منصة القرم بنجاح هو نصر لأوكرانيا".

وأضاف أن قضية المشاركة العملية للأمم المتحدة في مشاكل القرم ظلت مفتوحة، وأن الجانب الأوكراني أعرب عن عدة أفكار سينظر فيها الأمين العام. 

وقال كوليبا: "لكننا سنعتبر أنه من غير المقبول انسحاب الأمم المتحدة من حل قضية شبه جزيرة القرم ودونباس لصالح دولة انتهكت سيادة أوكرانيا وحدودها وحقوق الإنسان في هذه الأراضي"، مشيرا إلى أنه يقصد الاتحاد الروسي. 

وخلال محادثاته مع غوتيريش، أثار زيلينسكي أيضا قضايا أخرى تتعلق بشبه جزيرة القرم، بما في ذلك حقوق الإنسان في الأراضي المحتلة، وأعطى الرئيس للأمين العام للأمم المتحدة قائمة بأسماء السجناء السياسيين المحتجزين في روسيا وشبه جزيرة القرم المحتلة.

 وأشار كوليبا إلى أن غوتيريش وعد ببذل جهود للإفراج عنهم.

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

أوكرانيا برس - وكالة "أوكر إنفورم"

حقوق النشر محفوظة لوكالة "أوكرانيا برس" 2010-2021