استجابة لطلب أوكرانيا.. حزب "التوحيد العربي" يعتذر عن تصريحات رئيسه

نسخة للطباعة2021.09.14

اعتذر "حزب التوحيد العربي" اللبناني للسفارة الأوكرانية عما صدر عن رئيس الحزب وئام وهاب، وقال "إن البعض فهموا كلام الوزير السابق على عكس ما يقصده".

ونشر الحزب على موقعه برقية أرسلتها أمانة العلاقات الخارجية إلى القائم بالأعمال الأوكراني بلبنان أندريه كورنيتشوك، بعد مطالبة سفارة أوكرانيا في لبنان الحزب بالاعتذار.

وتعد البرقية ثاني اعتذار وتوضيح يقدمه الحزب، بعد التغريدة التي نشرها وهاب عبر "تويتر" بعدما أثارت تصريحاته جدلا كبيرا، وطالبته السفارة الأوكرانية بالاعتذار.

وقالت الأمانة في البرقية: "نتقدم من سعادتكم بالاعتذار عما صدر عن رئيس حزب التوحيد العربي وئام وهاب حول الموضوع الأوكراني، والذي فُهم من قبل البعض على عكس ما قصده الوزير وهاب في كلامه والذي أشار فيه إلى الجمال الأوكراني وليس أي شيء آخر".

وأضافت: "نقدّر الأم الأوكرانية والعاملة الأوكرانية وكل المواطنات الأوكرانيات اللواتي يكافحن في سبيل الحفاظ على أسرهن والمساهمة في نهضة بلادهن".

وكان وهاب قال في حوار تلفزيوني إن على كل بلد أن يقرر إن كان بلدا سياحيا أو صناعيا أو غير ذلك، أو بلد دعارة، ولكل من هذه شروط، وأشار إلى أن على لبنان إن كان يريد أن يكون بلد دعارة أن يستقدم جميلات من روسيا وأوكرانيا.

وبعد الضجة التي أثارتها التصريحات كتب وهاب توضيحا وجّهه إلى "كل الذين فهموا الكلام عن الروسيات خطأ" قال فيه إنه لم "يقصد بالكلام الإساءة بقدر ما أتى في إطار الجمال الروسي".

وأضاف أن "المرأة الروسية مناضلة ومقاتلة ومحترمة دون شك وتحظى بإعجابي".

السفارة الأوكرانية في بيروت تطالب وئام وهاب بالاعتذار العلني

استنكرت ​السفارة​ الأوكرانية في ​لبنان​ ما جاء على لسان رئيس ​حزب التوحيد​ العربي​ ​​وئام وهاب حول النساء الأوكرانيات وطالبته بالاعتذار العلني.

وأكدت السفارة في رسالة موجهة إلى وهاب أنها "تحترم بشدة المعايير الديمقراطية، وحق الجميع في حرية الفكر والتعبير الحر عن آرائهم ومعتقداتهم"، معبرة في الوقت نفسه باشتراك مع الجالية الأوكرانية في لبنان، "عن الغضب والاستياء من تعليقاتكم حول النساء الأوكرانيات، التي بثت على قناة "الجديد" اللبنانية".

وتابعت: "في 12 أيلول 2021، خلال برنامج صباحي على قناة "الجديد"، وأثناء مناقشة الوضع السياسي في لبنان، وجهتم كلمات مهينة إلى مواطني أوكرانيا"، مضيفة أن سفارة أوكرانيا في لبنان والجالية الأوكرانية  تعتبران مثل هذه التصريحات "غير مقبولة وتنتهك كرامة ​الإنسان​".

وطالبت السفارة والجالية الأوكرانيتان في لبنان وهاب بـ"اعتذار عني لمواطني أوكرانيا".

وفي وقت سابق، ربط وهاب، في حلقة تلفزيونية، بين الدعارة والنساء في روسيا وأوكرانيا، وقد أثار موجة غضب على وسائل التواصل الاجتماعي، الأمر الذي دفعه إلى توضيح ما قاله، وتقديم الاعتذار عما صدر منه.

كما أوضح حزب التوحيد العربي اللبناني، تصريحات رئيسه وقال في بيان له "إن ما قصده رئيس الحزب في الموضوع الروسي والأوكراني هو الجمال الروسي والأوكراني وليس أي شيء آخر".

وأضاف: "كل التقدير والاحترام لكل من المرأة الروسية والأوكرانية، وإن تطلب الأمر منا تقديم اعتذار إذا ما كان كلام الوزير وهاب قد فهم في غير قصده، فاقتضى التوضيح".

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

وكالات

حقوق النشر محفوظة لوكالة "أوكرانيا برس" 2010-2021