اتفاقية شراكة و"دفاع استراتيجي" بين أوكرانيا والولايات المتحدة

نسخة للطباعة2021.09.01

بحضور الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، في واشنطن، تم توقيع اتفاقية إطارية بين وزارة الدفاع الأوكرانية والبنتاغون، تنص على تعزيز كبير للتعاون بين البلدين في مجال الدفاع.

ووفقا لمكتب الرئيس الأوكراني فإن الاتفاقية تؤكد على الدعم الأمريكي الثابت لسيادة أوكرانيا ووحدة أراضيها، وكذلك إدانة الاحتلال الروسي لشبه جزيرة القرم والعدوان في شرق البلاد.

تحدد الاتفاقية المزيد من الخطوات للتفاعل بين إدارات الدفاع، لزيادة الإمكانات العسكرية الأوكرانية، واستعداد أوكرانيا للحفاظ على وحدة أراضيها، والتقدم نحو التوافق مع معايير الناتو، وتعزيز الأمن الإقليمي.

كما تؤكد على استمرار الدعم لحق أوكرانيا في تقرير سياستها الخارجية المستقبلية، بغض النظر عن التدخل الخارجي، ولا سيما فيما يتعلق بتطلع أوكرانيا نحو الانضمام إلى الناتو.

لتحقيق هذه الأهداف، بحلول ديسمبر 2026، ستركز العلاقات الدفاعية الثنائية على المبادئ التالية:

  • التعاون الأمني ​​الثنائي، مع الدعم الأمريكي، الذي يشمل برنامج تدريب يساعد أوكرانيا بشكل فعال على مواجهة العدوان الروسي.
  • تنفيذ أوكرانيا للإصلاحات في قطاع الدفاع وفقًا لمبادئ ومعايير الناتو، وتنفيذ أحكام استراتيجية تطوير صناعة الدفاع، وتنفيذ الإصلاحات من أجل تلبية احتياجات القوات المسلحة في أوكرانيا.
  • تعميق التعاون في منطقة البحر الأسود، من أجل ضمان حرية الملاحة والتصدي الفعال للتهديدات والتحديات في جميع مجالات النشاط العسكري.
  • تعزيز التعاون في مجال الأمن السيبراني.
  • شراكة أوثق في مجال الاستخبارات الدفاعية.

بالإضافة إلى ذلك، وقعت حكومتا أوكرانيا والولايات المتحدة اتفاقية بشأن مشاريع البحث والتطوير والاختبار والتقييم. 

وتهيئ هذه الوثيقة الظروف لإدخال تقنيات الدفاع المتقدمة إلى أوكرانيا، وتحديث الأسلحة والمعدات العسكرية بمشاركة الاستثمارات الأمريكية، وتنص على اختبار الأسلحة الأوكرانية باستخدام معدات وتقنيات غير متوفرة في البلاد.

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

أوكرانيا برس - "كوريسبوندينت"

العلامات: 

حقوق النشر محفوظة لوكالة "أوكرانيا برس" 2010-2021