تركيا: على المجتمع الدولي بذل مزيد من الجهود لحماية تتار القرم

نسخة للطباعة2021.02.24

جدد نائب وزير الخارجية التركي، يافوز سليم كيران، موقف أنقرة الرافض للاعتراف بضم روسيا شبه جزيرة القرم الأوكرانية إلى أراضيها.

جاء ذلك لدى مشاركته في جلسة حول القرم، في إطار أعمال الدورة السادسة والأربعين لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، في جنيف.

لفت كيران خلال كلمته إلى فشل الأمم المتحدة في مهمتها المتمثلة بحماية السلم والاستقرار الدوليين، في العديد من القضايا العالمية.

وأوضح أن الضم غير الشرعي للقرم، من قبل روسيا، يعد مثالا على ذلك.

وشدد على أن تركيا لم ولن تعترف بهذا الضم غير الشرعي، مؤكدا ضرورة احترام وحدة أراضي أوكرانيا وسيادتها.

كما أكد ضرورة بذل المجتمع الدولي مزيدا من الجهود لحماية حقوق تتار القرم، مشيرا إلى تزايد انتهاكات حقوق الإنسان في شبه الجزيرة.

ولفت إلى منع زعماء تتار القرم من دخول وطنهم الأم، وإغلاق مجلس تتار القرم، وزيادة الاعتقالات والمحاكمات التعسفية.

كما أشار إلى ما يعانيه التتار من صعوبات على صعيدي التعليم والممارسات الدينية.

ضمت روسيا القرم إلى أراضيها بعد أن كانت تتبع أوكرانيا، عقب استفتاء من جانب واحد أجري بشبه الجزيرة في 16 مارس 2014، دون اكتراث بالقوانين الدولية وحقوق الإنسان.

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

الأناضول

التصنيفات: 

حقوق النشر محفوظة لوكالة "أوكرانيا برس" 2010-2021