واشنطن تفرض عقوبات على 11 شخصية ومؤسسة أوكرانية بسبب "التدخل في الانتخابات الأمريكية"

نسخة للطباعة2021.01.12

أعلنت الولايات المتحدة، فرض عقوبات على 11 شخصية ومؤسسة أوكرانية، على خلفية دورها في "التدخل بالانتخابات الأمريكية".

أفادت وزارة الخزانة الأمريكية بتطبيق إجراءات تقييدية بحق 4 مؤسسات إعلامية أوكرانية، وكذلك 7 مواطنين أوكرانيين، قائلة إن تلك الشخصيات والكيانات تدخل ضمن "شبكة نفوذ مرتبطة بروسيا" على صلة بالنائب في البرلمان الأوكراني أندري ديركاتش.

فُرضت عقوبات على الأوكرانيين والمنظمات الأوكرانية بسبب "التدخل في الانتخابات".

شملت العقوبات الشركات الاعلامية التالية: شركة Era-Media LLC ووكالة أخبار Only News وNabuleaks وSkeptic LLC، والمعروفة أيضا باسم Behemoth Media.

ومن بين الأفراد المدرجين في القائمة نائب البرلمان عن الحزب الحاكم أوليكسندر دوبينسكي ودميترو كوفالتشوك وكوستيانتين كوليك وأوليكساندر أونيشينكو وأنتون سيمونينكو وأندري تيليزينكو وبيترو زورافيل.

تعتقد وزارة الخزانة الأمريكية أن الأفراد والمنظمات المدرجة أسماؤهم في قائمة العقوبات هم جزء من "شبكة نفوذ مرتبطة بروسيا"، يديرها البرلماني أندري ديركاش، الذي فُرضت عقوبات ضده في سبتمبر الماضي.

سبق أن صنفت الولايات المتحدة ديركاتش "عميلا روسيا"، وأدرجته في قائمة العقوبات الأمريكية التي تشمل تجميد الأصول الواقعة في أراضي البلاد، ومنع كل مواطنيها ومؤسساتها من العمل مع الطرف الذي تستهدفه الإجراءات التقييدية.  

أصبح موضوع "التدخل الخارجي" في انتخابات الرئاسة الأمريكية من القضايا الأكثر تداولا في البلاد بعد الاستحقاق عام 2016، حينما فاز الرئيس الأمريكي الجمهوري دونالد ترامب، وسط اتهامات واسعة من قبل الديمقراطيين بدعمه من قبل روسيا.

توصل تحقيق قاده المدعي الخاص، روبرت مولير، إلى استنتاج أكد عدم دخول روسيا وحملة ترامب في أي تآمر خلال فترة انتخابات 2016، إلا أنه لم يدحض المزاعم حول محاولات السلطات الروسية التأثير على سير الانتخابات الرئاسية والتشريعية في الولايات المتحدة، وهو ما نفته موسكو مرارا.

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

أوكرانيا برس - "كوريسبوندينت"

حقوق النشر محفوظة لوكالة "أوكرانيا برس" 2010-2021