المستشارة الألمانية تؤكد أهمية "الناتو" في المنظومة الدفاعية

نسخة للطباعة2019.11.11

أكدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أهمية حلف شمال الأطلسي (الناتو) في المنظومة الدفاعية، لافتة إلى أنه أصبح يتعين على الأعضاء الأوروبيين في (الناتو) تحمل المزيد من المسؤولية في المستقبل.

جاء ذلك في كلمة المستشارة الأسبوعية قبيل الذكرى 64 لتأسيس الجيش الألماني (البوندسوير) في 12 نوفمبر الجاري، حيث وجهت ميركل الشكر لجميع الجنود في الجيش الألماني على الخدمات التي يقدمونها في المجتمع، مؤكدة أنهم يفعلون أشياء عظيمة حيث قالت "نحن نعيش في أمان لأن لدينا (البوندسوير)".

وأضافت ميركل "هناك أيضًا تعاون منظم لسياسة الدفاع في الاتحاد الأوروبي PESCO، سنقوم بتطوير أنظمة الأسلحة معا في المستقبل، ويشمل ذلك مشروع طائرة مقاتلة، وكذلك دبابة قتال رئيسية، لا سيما وأن ألمانيا وفرنسا في طليعة التنمية وتطوير القدرات"، لافتة إلى أهمية ممارسة ما يسمى بالنهج الشبكي - أي توحيد المكونات العسكرية مع مصالح السياسة الخارجية والتعاون الإنمائي.

ونوهت المستشارة الألمانية إلى أن (البوندسوير) لا يعد فقط قوة حفظ سلام في مناطق الأزمات والصراع مثل أفغانستان أو أفريقيا، لكنه أيضا لمواجهة الصراع في أوكرانيا وضم شبه جزيرة القرم"، مؤكدة سعي بلادها لمزيد من التركيز حول الدفاع الوطني والدفاع عن التحالف، من خلال توفير الموارد في الفترة المقبلة وزيادة الإنفاق الدفاعي.

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

وكالات

حقوق النشر محفوظة لوكالة "أوكرانيا برس" 2010-2021