موجيريني تطالب موسكو بالإفراج "فورا" عن الطيارة الأوكرانية

وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موجيريني
نسخة للطباعة2016.03.10

دعت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موجيريني، مساء أمس، السلطات الروسية إلى الإفراج "فورا ومن دون شروط" عن الطيارة الأوكرانية المضربة عن الطعام ناديا سافتشينكو التي تحاكم في قضية مقتل صحفيين روسيين اثنين.

وصرحت الممثلة العليا للسياسة الخارجة في الاتحاد الأوروبي، في بيان، إن "الأمر لم يعد مسألة قضائية أو سياسية، لقد بات مسألة رحمة وإنسانية، إن حالتها الصحية تتدهور بسرعة ونحن جميعا نخشى أن تحدث تداعيات مأسوية".

وأضافت أن الإفراج عنها يعني أن روسيا تحترم "التزاماتها المتصلة بحقوق الإنسان"، فضلا عن اتفاقيات مينسك التي تنص على "الإفراج عن كل الرهائن والأشخاص المعتقلين خلافا للقانون".

واستطردت موجيريني "لهذه الأسباب أدعو السلطات الروسية إلى الإفراج فورا ومن دون شروط عن سافتشينكو على أسس إنسانية".

وسافتشينكو (34 عاما)، هي قائدة مروحية اعتقلت في مطلع يوليو 2014 على الأراضي الروسية، كما تقول موسكو، وذلك بتهمة إرشاد الجيش الأوكراني إلى موقع صحفيين روسيين قتلا بقذيفة هاون في شرق أوكرانيا في صيف 2014.

ولكن الطيارة الأوكرانية، التي أصبحت بطلة قومية في بلادها، تنفي هذه الاتهامات وقد بدأت قبل أيام إضرابا عن الأكل والشرب احتجاجا على محاكمتها التي انتهت الأربعاء، وحدد موعد النطق بالحكم فيها بعد أسبوعين.

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

AFP

حقوق النشر محفوظة لوكالة "أوكرانيا برس" 2010-2021