بسبب "فوضى السلاح".. بيلاروسيا تغلق حدودها أمام الأوكرانيين

نسخة للطباعة2019.09.04

صرّح الرئيس البيلاروسي أليكساندر لوكاشينكو بأن مينسك مُجبرة على إغلاق حدود الدولة مع أوكرانيا، وذلك بسبب تدفق الأسلحة المنتشرة في أوكرانيا.

جاءت تصريحات لوكاشينكو هذه خلال المؤتمر الدولي لمكافحة الإرهاب المنعقد  في العاصمة البيلاروسية مينسك.

وأوضح الرئيس البيلاروسي قراره بالقول: "إننا مجبرون على إغلاق حدودنا بالكامل وبإحكام في وجه إخواننا وأقاربنا مع أوكرانيا، أكثر مما أغلقناها مع حلف شمال الأطلسي، والذي كنا نعتبره حتى وقت قريب عدونا الأول، وذلك بسبب تدفق السلاح. هناك، حيث تكون الأسلحة متوفرة بين أيدي الناس، وخاصة ذوي التوجهات القومية منهم، فانتظر الإرهاب...".

أوكرانيا برس - الإعلام المحلي

التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2019.