الأمين العام للناتو يعتبر ضم روسيا لشبه جزيرة القرم الأوكرانية أحد أسباب "التنافس بين القوى العظمى"

نسخة للطباعة2019.08.06

قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي، ينس ستولتنبرغ، إن ضم روسيا لشبه جزيرة القرم يعد أحد أسباب "التنافس بين القوى العظمى".

وأوضح ستولتنبرغ في حديث أدلى به في نيوزيلندا ونُشر على موقع الناتو، قائلا: "اسمحوا لي أن أقف أمام ثلاثة تحديات رئيسة تواجه نيوزيلندا وحلفاء الناتو وحلف شمال الأطلسي. أولى التحديات؛ التنافس المتزايد بين القوى العظمى، فقد شهدنا عواقبه في شبه جزيرة القرم، والضم غير المشروع لشبه جزيرة القرم، إلى كوريا الشمالية، ومن سوريا إلى بحر الصين الجنوبي".

ووفقا له، "روسيا الأكثر حزما في التنافس بين القوى العظمى وذلك من خلال ضغطها على النظام العالمي القائم على القواعد، والمثال الأخير معاهدة التخلص من الصواريخ المتوسطة وقصيرة المدى".

وأضاف: "نشهد وجودا متزايدا لروسيا في الشرق الأوسط؛ في سوريا، فضلا عن محاولات روسيا للتدخل وتقويض الثقة في المؤسسات الديمقراطية في عدد من دول حلف شمال الأطلسي وغيرها".

وحدد ستولتنبرغ الإرهاب والأمن السيبراني تحديين رئيسيين آخرين.

وكالة "سبوتنيك" الروسية

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2019.