تحطم طائرة مروحية عسكرية "مجهولة" على الحدود بين رومانيا وأوكرانيا

نسخة للطباعة2019.05.11

أكدت السلطات الرومانية ، الجمعة ، أن طائرة مروحية عسكرية “مجهولة” تحطمت على الحدود بين رومانيا وأوكرانيا.

وأضاف المصدر أن الأمن الروماني فتح تحقيقا جنائيا بخصوص طائرة هليكوبتر عسكرية “مجهولة ” سوفيتية الصنع ، تحطمت على الحدود مع أوكرانيا ،وبالضبط في مقاطعة ماراموريس.

وقبل يومين ، عثر راعي محلي على بقايا حطام طائرة عمودية من طراز “كا 26” ، كانت بداخلها جثة طيار، ووفقا للبيانات الأولية ، لم يكن لطائرة الهليكوبتر رقم تسجيل ودخلت المجال الجوي لرومانيا بشكل غير قانوني.

وبعد تشريح جثة الطيار تبين أنه مواطن من بيلاروسيا من مواليد عام 1971 كان يشغل في وقت ما قائد مروحية ، وفي 5 مارس من هذا العام ، استقل قطارا إلى لفيف ،غرب أوكرانيا ، ومنذ ذلك الحين لم يره أحد.

ولا يستبعد الأمن الروماني أن المروحية السوفيتية الصنع ،التي كانت تستخدم سابقا في الطيران الزراعي لرش المواد الكيميائية السامة في الحقول ،قامت بنقل السجائر المهربة من أوكرانيا إلى رومانيا ،ولكن لم يتم العثور على دليل على وجود تهريب على متن المروحية.

ووفقا للبحث الأولي أيضا ، حاولت المروحية عبور الحدود الرومانية الأوكرانية بشكل غير شرعي على ارتفاع منخفض ، حتى لا يتم اكتشافها بواسطة الرادارات ، لكنها أصابت الأشجار وتحطمت.

الإعلام المحلي - وكالات

التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2019.