روسيا: لا نية للاستيلاء على مضيق كيرتش

نسخة للطباعة2018.12.04

نفى الكرملين اليوم الإثنين قطعياً، ما وصفه بادعاءات رئيس أوكرانيا بيترو بوروشينكو، عن نية روسيا الاستيلاء على ممر إلى مدينتي ماريوبول وبرديانسك، مؤكداً أن الرئيس فلاديمير بوتين لا يُخطط للاتصال به.

ورداً على سؤال حول اتهام بوروشينكو لروسيا، بالسعي للاستيلاء على أراضي أوكرانيا، وصف المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف في تصريحات نقلتها قناة "روسيا اليوم" الاتهام بـ "كلام سخيف تماماً، ومحاولة أخرى لإثارة التوتر. من الواضح أن مثل هذه المحاولات ستستمر مع الأسف، كلما اقترب موعد الانتخابات في أوكرانيا. روسيا لم تصادر أي شيء، ولم تضع أي ممرات. إنه اتهام لا أساس له من الصحة على الإطلاق".

وعن رفض الرئيس الروسي الرد على اتصالات بوروشينكو لإجراء محادثة هاتفية، قال بيسكوف: "في الواقع، بعد حادث السفن الأوكرانية في البحر الأسود لم تكن هناك أي محادثة، في الوقت الحالي، وفي الأيام القادمة، ليست هناك خطط لمثل هذه المحادثة".

ورداً على إعلان وزير البنية التحتية في أوكرانيا، أن روسيا تمنع مرور السفن الأوكرانية من وإلى مينائي ماريوبول وبرديانسك الأوكرانيين، قال المتحدث باسم الكرملين: "لا، بالطبع. هناك إجراء محدد للإخطار الفني لذلك لا توجد قيود. هناك ملاحة دولية مكثفة في المنطقة المذكورة".

وعن ضرورة اجتماع رباعية النورماندي: روسيا، وأوكرانيا، وفرنسا، وألمانيا الآن، أوضح بيسكوف أن "صيغة مجموعة النورماندي تتعامل مع تنفيذ اتفاقيات مينسك الخاصة بالنزاع في منطقة دونباس. أما الاستفزاز من الجانب الأوكراني في مضيق كيرتش فليس له صلة باتفاقات مينسك".

الألمانية

التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2018.