بولندا تحذر من حرب بين روسيا وأوكرانيا بعد إطلاق "التيار الشمالي 2"

نسخة للطباعة2018.11.19

قال رئيس الوزراء البولندي، ماتيوس موراتسكي، إن روسيا قد تشن هجومًا ضد أوكرانيا بعد إطلاق خط أنابيب الغاز "التيار الشمالي 2"

وفقا لرئيس الحكومة البولندية، يمكن أن يزداد "تصعيد العدوان" ضد كييف بعد أن يصبح نظام نقل الغاز الأوكراني عديم الفائدة لموسكو.

ونقلت وكالة "PAP" عن رئيس الوزراء قوله " أعرف موقف الحكومة الألمانية من أن هذا مشروع تجاري لكن إلى الشرق من جزيرة أودرا، لا أحد يؤمن بذلك".

وأشار إلى أن الجانب الروسي يستثمر الأموال التي تم الحصول عليها من بيع الغاز لأوروبا لتحديث الجيش.

وأضاف "ستفاجأون من الذي سأقتبسه الآن، لكن لينين قال ذات مرة أن الرأسماليين جشعون لدرجة أنهم سيبيعون لنا الحبل الذي سوف نعلقهم عليه".

ويعارض بناء "التيار الشمالي 2" عدد من الدول، على وجه الخصوص أوكرانيا ، التي تخشى فقدان مصدرا للدخل مقابل مرور الغاز عبر أراضيها، والولايات المتحدة، التي تمتلك خطط طموحة فيما يتعلق بتصدير الغاز الطبيعي المسال إلى أوروبا. بالإضافة إلى ذلك، فقد أعلنت كل من لاتفيا وليتوانيا وبولندا مجتمعة، عن معارضتهم لمد هذا الخط، حيث إن قادة تلك الدول على يقين بأنه مشروع سياسي.

والجدير بالذكر، أن مشروع "التيار الشمالي 2" يفترض بناء خطي أنابيب لنقل الغاز بطاقة تمريرية 55 مليار متر مكعب من الغاز سنوياً من روسيا إلى ألمانيا عبر بحر البلطيق. ومن المقرر بناءه بجوار خط الأنابيب "التيار الشمالي"، حيث يمر عبر المناطق الإقليمية أو الاقتصادية للدول الواقعة بمحاذاة شواطئ بحر البلطيق، روسيا وفنلندا والسويد وألمانيا، وسينتهي بناؤه في عام 2019.

وكالة "سبوتنيك" الروسية

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2018.