تذمّر أوكراني لسلوك اليهود الحاسيديم في مدينة أومان

نسخة للطباعة2018.09.14

أعرب روّاد مواقع التواصل الاجتماعي في أوكرانيا عن امتعاضهم، بسبب سلوك الحجاج اليهود في مدينة أومان في أوكرانيا، التي تحوّلت إلى مكب للنفايات إثر زيارة الحجاج اليهود إليها.

فكما جرت العادة، حضر إلى هذه المدينة في الأعياد اليهودية خلال الخريف، عشرات الآلاف من المتدينين اليهود من طائفة الحاسيديم، تخليدا لذكرى الحاخام  نحمان من براتسلاف المدفون في أومان وسط أوكرانيا.

وبسبب هذه الفعاليات الدينية، تحولت مدينة أومان إلى ما يشبه حي ميا شعاريم في القدس، مع فارق وحيد ولكن هام جدا، هو أن الخدمات البلدية في المدينة التي لا يزيد عدد سكانها على 80 ألف نسمة، لم تتمكن حتى الآن من التكيّف مع خصوصيات الحاسيديم خلال الاحتفالات، حيث تحولت المدينة إلى مزبلة ضخمة بسبب النفايات التي تركها الحجاج وراءهم في الشوارع.

ويثير امتعاض السكان كذلك، محاولة الحجاج اليهود فرض تقاليدهم في المدينة الأوكرانية خلال وجودهم فيها، وبينها على سبيل المثال، منع النساء من دخول شارع بوشكين المجاور لقبر الحاخام نحمان.

قناة "بي بي سي أوكرانيا" نقلت أيضا في تقرير لها تذمرا لمواطنين أوكرانيين في مدينة اومان من تصرفات الحجاج اليهود بالمدينة، خاصة ما تعلق بقضية النظافة التي أصبحت تشكل هاجسا لإدارة المدينة مع كل موسم حج.

الإعلام المحلي - روسيا اليوم - بي بي سي

العلامات:: 
التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2018.