عملية مقتل زعيم الانفصاليين في شرق أوكرانيا.. موسكو تتهم وكييف تنفي

نسخة للطباعة2018.09.03

نفت أوكرانيا، على لسان جهاز أمنها، أي تورط لها في هذا الهجوم الذي أسفر عن مقتل رئيس ما يسمى "جمهورية دونيتسك"

وقالت المتحدثة الرسمية باسم جهاز الأمن الأوكراني، إيلينا غيتلانسكايا، في تصريح صحفي مقتضب: "نؤكد هذه المعلومات، لكن الاستخبارات الأوكرانية لا علاقة لها بهذا الحادث".  

واعتبر جهاز الأمن الأوكراني أن عملية اغتيال زاخارتشينكو هي "نتيجة للصراع بين الجهات الحاكمة" في دونيتسك​​​.

من جانبها اعتبرت روسيا اغتيال رئيس ما يسمى "جمهورية دونيتسك الشعبية" غير المعترف بها ، ألكسندر زاخارتشينكو، عملية إرهابية، متهمة السلطات الأوكرانية بالوقوف وراءها.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، في بيان صحفي أصدرته : "قتل في دونيتسك جراء عملية إرهابية رئيس جمهورية دونيتسك الشعبية، ألكسندر زاخارتشينكو، وهناك أسس كافية للاعتقاد بأن النظام في كييف يقف وراء اغتياله ،حيث استخدم مرارا مثل هذه الأساليب من أجل تصفية الأشخاص المعارضين وغير الموالين له. 

واتهمت زاخاروفا السلطات الأوكرانية بـ"عدم الإيفاء بتعهداتها"، لافتة إلى أنها "قررت على ما يبدو الانتقال إلى أسلوب المجزرة الدموية".

ودعت روسيا على لسان زاخاروفا إلى إجراء تحقيق نزيه في هذه الجريمة تحت رعاية المجتمع الدولي.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية في هذا السياق: "على المجتمع الدولي أن يطالب بإجراء تحقيق نزيه في هذه الجريمة التي ارتكبت على مرأى من الناس المدنيين بل أن يشرف  عليه أيضا، أخذا بعين الاعتبار أن النظام السياسي في أوكرانيا مجرد دمية".

تعهدت سلطات جمهورية دونيتسك الشعبية إثر مقتل رئيسها، ألكسندر زاخارتشينكو، بالانتقام من الحكومة الأوكرانية التي تتهمها بالوقوف وراء عملية الاغتيال هذه.

وقال رئيس مجلس الشعب فيما يسمى "جمهورية دونيتسك" ومبعوثها إلى مجموعة الاتصال الدولية الخاصة بالأزمة الأوكرانية، دينيس بوشيلين، تعليقا على اغتيال زاخارتشينكو: "إن هذه العملية تمثل عدوانا جديدا من قبل أوكرانيا".

 هذا وأظهر تسجيل مصور لرويترز من إقليم دونيتسك في شرق أوكرانيا مشاركة حشود كبيرة الأحد في جنازة ألكسندر زخارتشنكو زعيم الإقليم الانفصالي المدعوم من روسيا والذي قُتل في انفجار يوم الجمعة.

أوكرانيا برس - الإعلام المحلي - وكالات - رويترز

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2018.