الكرملين يعارض "المبادرات الخارجية الجديدة" حول نزاع الدونباس

نسخة للطباعة2020.10.27

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إنه "بالنسبة لشرق أوكرانيا، هناك بالفعل أساس لا جدال فيه لتسوية سلمية، يتمثل باتفاقيات مينسك الثانية المؤرخة في فبراير 2015.

وأضاف المسؤول الروسي أن "أي مبادرات خارجية إضافية لحل النزاع المسلح في الدونباس لا معنى لها".

لافروف أوضح أن البروتوكول الذي وقع عليه المشاركون في المفاوضات أصبح جزءا من القانون الدولي، لأنه تمت الموافقة عليه بالقرار رقم 2202 الصادر عن مجلس الأمن الدولي.

وقال: "من الضروري الآن الوفاء بالكامل بما اتفق عليه الطرفان منذ أكثر من خمس سنوات بعد ساعات طويلة من الماراثون الدبلوماسي. لا نرى أي حاجة لأية مبادرات خارجية إضافية".

تصريح لافروف جاء تعليقا على مبادرة من قبل رئيس الوزراء الكرواتي أندريه بلينكوفيتش، اقترح فيها استنساخ التجربة الكرواتية لإعادة دمج منطقة الدونباس.

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

أوكرانيا برس - "كوريسبوندينت"

حقوق النشر محفوظة لوكالة "أوكرانيا برس" 2010-2021