بعد حذف "روسيا اليوم".. موسكو تدعو "آبل" إلى عدم الانصياع لمطالب أوكرانيا

نسخة للطباعة2020.09.13

دعت الخارجية الروسية شركة "آبل" الأمريكية إلى "عدم الانجرار وراء مطالبة السلطات الأوكرانية بحذف جميع تطبيقات وسائل الإعلام الروسية من الفرع الأوكراني لمتجر "آبل".

واعتبرت الوزارة في بيان صدر عن المتحدثة باسمها ماريا زاخاروفا، اعتبر مطالبة جهاز الأمن الأوكراني شركة "آبل" بإزالة التطبيقات التابعة لوسائل الإعلام الروسية من متجر AppStore في أوكرانيا "دليلا آخر على اتباع السلطات الأوكرانية سياسة قمعية تجاه وسائل الإعلام".

وأكدت أن كييف بقرارها هذا المتناقض مع الديمقراطية تقيد حق الأوكرانيين في البحث بحرية والوصول إلى المعلومات، وتحرم المواطنين الناطقين بالروسية من فرصة تلقي المعلومات الموثوقة بلغتهم الأم.

وأضافت الوزارة أن هذا القرار -في حال وافقت "آبل" عليه- "سيحول بالواقع عملاق تكنولوجيا المعلومات الأمريكي إلى شريك في جرائم كييف ضد حرية التعبير".

وحثت موسكو المؤسسات الدولية والمنظمات الحقوقية على "الاستجابة بشكل مناسب وتقديم تقييم محايد للانتهاك الصارخ من الجانب الأوكراني للمبادئ الديمقراطية الأساسية المتعلقة بنشر المعلومات والوصول إليها بحرية".

حذف "روسيا سيفودنيا" (روسيا اليوم)

يأتي هذا بعد أبلغت شركة "آبل" الأمريكية وكالة "روسيا سيفودنيا" بقرار حذف جميع تطبيقاتها من الفرع الأوكراني لمتجر "آبل"، بعد طلب تقدمت به السلطات الأمنية في كييف.

وقالت الوكالة إن رسالة استلمتها من الشركة احتوت على "إشعار بإزالة تطبيقاتها من الفرع الأوكراني لمتجر AppStore، بناء على طلب من الأجهزة الأمنية في أوكرانيا".

منذ 2014، حظرت السلطات الأوكرانية بث عدد من القنوات الروسية، بما فيها القنوات الخاصة بالترفيه والأطفال والرياضة.

واعتبرت موسكو في أكثر من مناسبة أن هذه القيود "غير مقبولة"، وتمس بحرية الإعلام والتعبير.

قناة "أوكرانيا برس" على "تيليغرام": https://t.me/Ukr_Press

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

روسيا اليوم

التصنيفات: 

حقوق النشر محفوظة لوكالة "أوكرانيا برس" 2010-2021