حرب العقوبات المتبادلة.. واشنطن تصعد لهجتها تجاه بكين وتتوعدها برد حاسم

نسخة للطباعة2020.08.11

قال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إن العقوبات التي فرضتها الصين على مسؤولين أميركيين كبار وأعضاء في الكونغرس سيجري وزنها والرد عليها.

وبيّن بومبيو في مقابلة مع تلفزيون نيوز ماكس أن العقوبات الأميركية هدفها أن يدرك الحزب الشيوعي الصيني أنه لا يمكن اتخاذ إجراء ضد الولايات المتحدة أو الأميركيين من دون أن يرد الرئيس الأميركي دونالد ترامب على ذلك، وفق تعبيره.

وأضاف أن بلاده ترد بطريقة حقيقية من شأنها حماية الشعب الأميركي، ويتجلى ذلك في الخطوات التي تمّت إزاء برمجيات صينية ودبلوماسيين صينيين كانوا منخرطين فيما أسماه أنشطة تجسسية من القنصلية في هيوستن.

وأشار إلى أن الرئيس ترامب أعطى الضوء الأخضر لإدارته للرد بالمثل بطريقة جدية وعادلة في جميع المجالات كالتجارة والحملات الإعلامية المضللة.

من جهة أخرى، قال وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوشين إنه بدءا من العام المقبل، يتعين على جميع الشركات الصينية وغيرها الامتثال لمتطلبات التدقيق الأميركية، وإلا ستشطب من البورصة الأميركية.

ويأتي القرار بعد أن أوصت مجموعة عمل الرئيس بشأن الأسواق المالية في السادس من أغسطس/آب الحالي، باتخاذ خطوات لتعزيز معايير الإدراج في البورصة الأميركية، بهدف حماية المستثمرين الأميركيين من منافسة الشركات الصينية.

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

وكالات - الجزيرة

التصنيفات: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع وكالة "أوكرانيا برس" 2010 - 2020.