نشاطات خيرية "إسلامية" لمواجهة كورونا في أوكرانيا

من توزيع الطرود الغذائية في لفيف
نسخة للطباعة2020.03.29

شهدت الأيام القليلة الماضية جملة نشاطات "إسلامية" في أوكرانيا، انضمت إلى جهود رسمية ومدنية أخرى لمواجهة انتشار فيروس كورونا، ومساعدة الناس على الالتزام بالحجر الصحي المفروض حتى 24 أبريل المقبل.

في لفيف

فبالتعاون مع منظمة الصليب الأحمر الأوكراني، شارك شباب مركز "محمد أسد" الثقافي الإسلامي في مدينة لفيف بحملة "التضامن المجتمعي" في المدينة الواقعة غرب أوكرانيا.

أطلقت الحملة بلدية لفيف في إطار مساعيها لمواجهة وباء فيروس كورونا، وهي حملة تستهدف بالمعونات  الغذائية والطبية المرضى وذوي الاحتياجات الخاصة وكبار السن والفقراء.

لعب مركز "محمد أسد" دورا في حث المسلمين على التبرع، ثم شراء المواد الغذائية والطبية وجمعها للتوزيع، ثم جابوا شوارع حي "شيفتشينكو" لنشر المساعدات بين من يحتاجها.

في كييف

وفي العاصمة كييف، أطلق المركز الثقافي الإسلامي حملة خيرية بين المقتدرين ماديا، جمعوا بموجبها -حتى الآن- 100 طرد غذائي للمسلمين الفقراء، وغيرهم من المحتاجين من كبار السن في المدينة.

يحتوي كل طرد على مواد غذائية تكفي عدة أسابيع (معكرونة - رز - سكر - طحين - زيت - إلخ)، والهدف منها إلى جانب المساعدة، حث المحتاجين على التزام بيوتهم خلال فترة الحجر الصحي المفروض بسبب فيروس كورونا.

القائمون على الحملة هم من طلاب جامعات الطب في المدينة، الذين أخذوا بعين الاعتبار جميع شروط السلامة وإجراءاتها، بدءا من عملية الشراء، مرورا بعملية التعبئة، وحتى التسليم، وفق ما ورد على موقع اتحاد "الرائد".

أشار الموقع إلى المركز الثقافي الإسلامي في كييف يخطط لمواصلة هذه الحملة وتوسيع نطاقها، "في إطار حرصه على مشاركة المجتمع همومه، والالتزام بالسعي لحلها".

يذكر أن كلا من الإدارة الدينية لمسلمي أوكرانيا "أمة"، واتحاد المنظمات الاجتماعية "الرائد"، أعلنا في وقت سابق وقف جميع صلوات الجمع وغيرها في المراكز والمساجد والمصليات التابعة، إضافة إلى تعليق جميع النشاطات الثقافية والجماهيرية الأخرى، حتى انتهاء فترة الحجر الصحي في البلاد.

قناة "أوكرانيا برس" على "تيليغرام": https://t.me/Ukr_Press

أوكرانيا برس - اتحاد "الرائد" - الإدارة الدينية لمسلمي أوكرانيا "أمّة"

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع وكالة "أوكرانيا برس" 2010 - 2020.