الوزراء الأوكرانيون يؤيدون قرار رئيسهم القاضي بالاستقالة

نسخة للطباعة2020.01.17

أيد عدد من الوزراء الأوكرانيين، اليوم الجمعة، قرار رئيس وزراء أوكرانيا أليكسي غونتشاروك، تقديم استقالته، وأكدوا مواصلتهم العمل بشكل طبيعي وبانتظار قرار الرئيس فلاديمير زيلينسكي.

وكتب غونتشاروك في حسابه على موقع "فيسبوك": "تسلمت منصبي من أجل تنفيذ برنامج الرئيس، إنه بالنسبة لي مثال للانفتاح والانضباط. لكن، من أجل أن نضع جانبا أي شك في احترامنا وثقتنا في الرئيس، فقد كتبت استقالتي وسلمتها له، مع الحق في عرضها على البرلمان".

وقال وزير ثقافة الشباب والرياضة في أوكرانيا فلاديمير بوروديانسكي: "نحن فريق واحد لذلك ندعم موقف رئيس الوزراء وننتظر قرار الرئيس، ونواصل العمل بشكل طبيعي".

كما أعربت كل من وزيرة التعليم آنا نوفوساد، ووزيرة السياسة الاجتماعية يوليا سوكولوفسكايا، عن دعمها لقرار رئيس الوزراء.

بدوره قال نائب رئيس الوزراء لشؤون التحول الرقمي ميخائيل فيدوروف "حكومتنا هي الأولى في تاريخ أوكرانيا التي لا تسرق، ولا تتوصل إلى حصص، وليس لها أهداف شخصية".

وأضاف فيدوروف "لقد جئنا مع الرئيس لإجراء تغييرات حقيقية، أنا أؤيد غونتشاروك... فريقنا بأكمله... أنا شخصياً لا أتمسك بهذا المنصب".

ودعم وزير التنمية الاقتصادية والتجارة والزراعة في أوكرانيا تيموفي ميلوفانوف قرار رئيس الوزراء وكتب ميلوفانوف على فيسبوك "نواصل العمل بشكل طبيعي وننتظر قرار فلاديمير زيلينسكي".

جاءت استقالة غونتشاروك بعد أقل من يومين من تسريب تسجيل صوتي لرئيس الوزراء الأوكراني، خلال اجتماعه مع الوزراء عبر الإنترنت.

وتولى غونتشاروك، منصب رئيس الوزراء في أغسطس الماضي، وكان قد عُيّن نائبا لرئيس مكتب زيلينكسي في شهر مايو الماضي، كما كان يشغل رئاسة منظمة غير حكومية تركز على الإصلاح الاقتصادي.

وكالة "سبوتنيك" الروسية

التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع وكالة "أوكرانيا برس" 2010 - 2020.