كيف زرع تقرير مولر بذور أزمة أوكرانيا؟

نسخة للطباعة2019.10.09

من قلب تحقيقات روبرت مولر خرجت أزمة أوكرانيا، وخلال أيام قليلة أصبحت هذه الدولة الأوروبية محور تحقيقات تجريها عدة لجان في مجلس النواب الأميركي قد تفضي لعزل الرئيس دونالد ترامب.

وبدأ الفصل الأخير من هذه الأزمة مع شكوى تقدم بها "مُبلغون" حول مكالمة هاتفية جرت يوم 25 يوليو/تموز الماضي بين ترامب ورئيس أوكرانيا الجديد فولوديمير زيلينسكي.

وفي هذا التقرير، تعرض الجزيرة نت للبداية ولعلاقة تحقيقات روبرت مولر بأزمة أوكرانيا، وصولا لفتح تحقيقات تستهدف عزل ترامب.

كيف دفعت تحقيقات روبرت مولر فريق ترامب للتركيز على أوكرانيا؟

قبل أكثر من عام، بدأ رودلف جولياني وجاي سيكولو محاميا ترامب العمل لإعداد تقرير مواز للتقرير الذي كان يعمل عليه المحقق الخاص روبرت مولر حول التدخل الروسي في انتخابات 2016 الرئاسية.

وركزت جهود المحامييْن على البحث عن دوافع التحقيقات حول دور روسيا ومن يقف وراءها، وذكرت تقارير إخبارية أنه يتخطى المئة صفحة، ولكنه لم ينشر حتى الآن.

إلى ماذا هدفت جهود تحقيقات فريق ترامب؟

هدفت تحقيقات فريق ترامب المتعلقة بأوكرانيا إلى نزع الشرعية عن تحقيقات مولر.

وطبقا لجولياني فقد "بدأت تحقيقات أوكرانيا كجزء من تحقيقات أوسع للبحث عن أدلة أو وثائق تبرئ الرئيس ترامب من تهمة التواطؤ مع روسيا في انتخابات 2016".

وألتقى جولياني بالمدعي العام الأوكراني الجديد يوري لوتشنكو في مدينة نيويورك في يناير/كانون الثاني 2018، ثم في مدينة وارسو البولندية في فبراير/شباط من العام ذاته.

ما علاقة جو بايدن وابنه بانتخابات 2016؟

لا توجد علاقة مباشرة، لكن فريق ترامب أراد استغلال ما قد يضر بأي منافس ديمقراطي محتمل في انتخابات 2020. ويقول جولياني "دفعني ذلك لفكرة أن نطلب من الحكومة الأوكرانية أن تحقق في فساد نائب الرئيس السابق جو بايدن ونجله هنتر".

ويتهم فريق ترامب جو بايدن -نائب الرئيس السابق- بلعب دور في إقالة المدعي العام الأوكراني السابق، وذلك للتغطية على تحقيقات تتعلق بفساد ابنه هنتر.

وعمل هنتر كعضو في مجلس شركة الغاز الأوكرانية القوية "بوريسما هولدينغز" في عام 2014، مقابل 50 ألف دولار شهريا، على الرغم من عدم وجود أي خبرات له في مجال صناعة الطاقة.

البعض يري في ذلك فسادا من الشركة للوصول إلى نائب الرئيس الأميركي الذي كان يشرف على ملف العلاقات الأميركية الأوكرانية في ذلك الوقت.

ماذا جرى بعد ذلك؟

أعلن جو بايدن عام 2016 أنه سيتم إلغاء ضمانات قروض تصل قيمتها لمليار دولار مقدمة للحكومة الأوكرانية إلا إذا قامت بإقالة النائب العام فيكتور شوكين الذي اتهمته واشنطن بعدم محاربة الفساد، وبالفعل تمت إقالة النائب العام لاحقا في 29 مارس/آذار 2016.

ما ذا جرى عقب تبرئة مولر للرئيس ترامب من تهمه التواطؤ مع روسيا؟

في 24 يوليو/تموز الماضي، قدم المحقق مولر إفادته أمام الكونغرس، وفي اليوم التالي هاتف ترامب نظيره الأوكراني.

وقبل ذلك فتح وزير العدل الأميركي وليام بار تحقيقات للنظر في الأسباب التي دفعت لفتح تحقيق في التدخل الروسي في انتخابات 2016، وما إذا كانت هناك شبهة تآمر.

ماذا جرى في المكالمة بين ترامب ورئيس أوكرانيا؟

خلال المكالمة أشار ترامب إلى تحقيقات مولر، وقال "كما شاهدت بالأمس، انتهت هذه المسرحية الفاشلة التي أشرف عليها شخص يدعى روبرت مولر. هم يقولون إن التحقيقات بدأت من أوكرانيا، ومن المهم أن تفعل ما تقدر عليه للمعرفة لو أمكنك ذلك".

وحث ترامب رئيس أوكرانيا الجديد على إجراء تحقيق حول دور بايدن فيما يتعلق بطرد المدعي العام في الوقت الذي عمل فيه ابنه هنتر في مجلس شركة الغاز الأوكرانية "بوريسما".

لماذا فتح مجلس النواب تحقيقات تهدف لعزل الرئيس؟

فتح مجلس النواب تحقيقات تهدف لعزل الرئيس ترامب على خلفية طلبه من نظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي أن يحقق حول دور بايدن وابنه، وما يراه بعض الخبراء من ربطه تقديم مساعدات أمنية لأوكرانيا بهذه التحقيقات التي تستهدف خصمه من الحزب الديمقراطي.

وخصصت الميزانية الفدرالية الأميركية لعام 2019 مبلغ 400 مليون دولار مساعدات عسكرية لأوكرانيا لمواجهة التدخلات الروسية.

إلا أن البيت الأبيض عطل تسليم هذه المساعدات لأوكرانيا في فبراير/شباط 2018، وسمح البيت الأبيض الشهر الماضي بمنح أوكرانيا هذه المساعدات.

ماذا حدث بعد المكالمة بين ترامب ورئيس أوكرانيا؟

خلال أغسطس/آب الماضي، تواصل جولياني مع مستشار الرئيس الأوكراني عن طريق المبعوث الأميركي لأوكرانيا كورت فولكر، بهدف الدفع لفتح تحقيقات رسمية يطلق عليها "2016 بروريسما".

وتعهد وزير الخارجية مايك بومبيو بدعم جهود جولياني للضغط على الحكومة الأوكرانية لفتح تحقيق حول مزاعم فساد بايدن.

هل ينكر الرئيس ترامب كل هذه المزاعم؟

لا على الإطلاق، فقبل أيام وفي الثالث من الشهر الجاري، قال ترامب "على الصين وأوكرانيا التحقيق في فساد بايدن وابنه".

الجزيرة

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2019.