سيناتور أمريكي يطالب بكشف مخالفات جون بايدن بأوكرانيا

نسخة للطباعة2019.10.09

مهد رئيس اللجنة القضائية بمجلس الشيوخ الأمريكي، الثلاثاء، الطريق أمام إجراء تحقيق بشأن اتهامات لأوكرانيا أثارها رودي جولياني محامي الرئيس دونالد ترامب، داعيا المحامي إلى الإدلاء بشهادته. 

وقال السيناتور الجمهوري ليندسي جراهام في تغريدات على تويتر: "حان الوقت لمجلس الشيوخ للتقصي عن الفساد وغيره من المخالفات التي تخص أوكرانيا"، وخص بالذكر إقالة المدعي العام الأوكراني السابق فيكتور شوكين.

ويتهم محامي ترامب مرشح الرئاسي المحتمل جو بايدن بممارسة ضعوطا مع الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي لإقصاء النائب العام الأوكراني المتهم بالتغاضي عن مشكلات فساد مستشرٍ في بلده.

ولم يقدم جراهام تفاصيل بشأن احتمال مثول جولياني للشهادة أو أي جلسات علنية بشأن المسألة.

وفي مطلع الشهر الجاري صعد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من حدة هجومه على التحقيق الذي أطلقه الديمقراطيون في مجلس النواب بهدف عزله، معتبرا إياه "انقلابا".

كما دعا ترامب كلا من أوكرانيا والصين إلى التحقيق بشأن نائب الرئيس السابق والمرشح للانتخابات الرئاسية جو بايدن ونجله.

وانضم نجله، المحامي البالغ 49 عاما، إلى مجلس إدارة مجموعة "بوريسما" للغاز في أوكرانيا عام 2014، عندما كان والده نائبا للرئيس.

ويرى ترامب المرشح لإعادة انتخابه في نوفمبر/تشرين الثاني 2020 وأوساطه أن تسلسل الأحداث هذا مشبوه ويتهم منافسه الديمقراطي بأنه طلب إقالة النائب العام الأوكراني لحماية ابنه.

وفي 4 أكتوبر/تشرين الأول، أعلن روسلان ريابوشابكا النائب العام الأوكراني أن مكتبه يراجع عددا من الملفات المرتبطة بمجموعة الغاز "بوريسما" التي كانت لفترة على صلة بنجل جو بايدن.

وقال ريابوشابكا في تصريحات للصحفيين: "نجري تدقيقا في القضايا التي أشرف عليها في السابق مكتب المدعي العام.. ونراجع كل الملفات التي أغلقت لاتخاذ قرار حول قانونية ذلك".

وذكر ترامب هذه الاتهامات عندما طلب من نظيره الأوكراني التحقيق بشأن منافسه جو بايدن، أثناء مكالمة هاتفية في 25 يوليو/تموز الماضي.

وكالات

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2019.