ميدفيديف يشارك بإحياء الذكرى 25 لكارثة تشرنوبل النووية (فيديو)

نسخة للطباعة2011.04.26

أحيت أوكرانيا ذكرى مرور 25 عاما على كارثة تشيرنوبيل، وذلك اليوم عند الساعة الواحدة وثلاث وعشرين دقيقة بعد منتصف الليل، وهو التوقيت الذي شهد إنفجار المفاعل الرابع لمحطة تشيرنوبيل النووية في 26 نيسان/أبريل 1976م.

الرئيس الروسي دميتري ميدفيديف حضر المراسيم، واستثمر المناسبة لتكريم العمال الذين قاموا بتنظيف مفاعل تشيرنوبيل من المواد المشعة، حيث قام بتقديم أوسمة لعدد منهم.

عدد عمال تنظيف المفاعل من المواد المشعة كان يتجاوز ستمائة ألف عامل، وانخفض عددهم الآن إلى مائتي ألف، ويعاني أغلبهم من أمراض سرطانية مزمنة.

ورغم اعتراف الكرملين بخطئه آنذاك والتقليل من خطورة كارثة تشرنوبيل، فالحكومة الروسية لم تتحدث عن توقيف العمل بالمفاعلات المماثلة لمفاعل تشرنوبيل وعددها أحد عشر مفاعلا، ولا تزال تعمل بكامل طاقتها في روسيا.

euronews

التعليقات:

(التعليقات تعبر عن آراء كاتبيها، ولا تعبر بالضرورة عن رأي "أوكرانيا برس")

تشرنوبيل سنة 1986ميش1976

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2019.