رئيسا وزراء إيطاليا وأسبانيا سيحضران المباراة النهائية لبطولة اليورو 2012

رئيسا وزراء إيطاليا وأسبانيا سيحضران المباراة النهائية لبطولة اليورو 2012
المباراة النهائية لبطولة اليورو ستجمع بين المنتخبين الإيطالي والأسباني
نسخة للطباعة2012.06.30

قرر رئيس الوزراء الأسباني ماريانو راخوي وولي العهد الأمير فيليب، حضور المباراة النهائية لبطولة كأس الأمم الأوروبية (يورو 2012) بين المنتخبين الإسباني والإيطالي بالعاصمة الأوكرانية كييف يوم الغد.

ويأتي قرار رئيس الوزراء وولي العهد أسبانيا بحضور النهائي في كييف على النقيض تماما من القرار الذي اتخذه العديد من الساسة الأوروبيين بالمقاطعة غير الرسمية لمباريات البطولة التي تقام في أوكرانيا.

وأوضحت وسائل الإعلام الأسبانية أمس أن راخوي والأمير فيليب قد يجلسان في المقاعد المخصصة للاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، بدلا من الجلوس في المقصورة إلى جوار الرئيس الأوكراني فيكتور يانكوفيتش.

كما يعتزم رئيس الوزراء الإيطالي ماريو مونتي التوجه إلى كييف الأحد لحضور المباراة النهائية.

وقال مونتي في بروكسل: "أنا سعيد وفخور بنجاح المنتخب الوطني"، مضيفا: "ليس لدي توقعات مطلقا حول أسواق المال أو نتائج كرة القدم".

وأشار إلى أن المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل كانت ستسافر إلى كييف حال تأهل المنتخب الألماني إلى النهائي، ما يعني تراجع حكومتها عن مقاطعة مباريات البطولة في أوكرانيا لأسباب سياسية.

وكان العديد من السياسيين في أوروبا - من بينهم ميركل - قد أعلنوا قبل البطولة مقاطعتهم لأي مباريات تقام في أوكرانيا خلال "اليورو 2012"، اعتراضا على معاملة الحكومة الأوكرانية للمعارضة في البلاد، وحبس زعيمة المعارضة ورئيس الوزراء السابقة يوليا تيموشينكو.

وكالات

العلامات:: 

التعليقات:

(التعليقات تعبر عن آراء كاتبيها، ولا تعبر بالضرورة عن رأي "أوكرانيا برس")

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2017.