نائب بالبرلمان الأوكراني يقاضي قناة الجزيرة ويطالب بـ20 مليون دولار

نسخة للطباعة2018.01.11

اعلن النائب بالبرلمان الأوكراني  -أولكسندر أونيشينكو- أنه يعتزم مقاضاة قناة الجزيرة الإخبارية بعد التحقيق الذي بثته  حول اختلاس أكثر من مليار دولار من قبل الرئيس الأوكراني السابق فيكتور يانوكوفيتش قبيل الإطاحة به عام 2013.

وقال البرلماني الأوكراني في تصريح نشره موقع "سترانا" ونشره كذلك على حسابه على موقع "فايسبوك"  إن لا علاقة له بـ"أموال يانوكوفيتش"

وقال النائب أونيشينكو " نشرت قناة الجزيرة  مؤخرا مقالا يؤكد أن أونيشينكو ورجل الأعمال بول فوكس قام بشراء شركة Quickpace Limited لرجل الأعمال الهارب كورتشينكو والتي تمتلك قيمة 160 مليون دولار أصول من اموال الرئيس السابق فيكتور يانوكوفيتش ( تمت مصادرتها لاحقا بقرار من المحكمة الأوكرانية).

وأضاف أوليكساندر أونيشينكو أن لا علاقة له بتاتا بـ"أموال يانوكوفيتش" فيما كانت قناة الجزيرة قد أكدت في التحقيق بانها تملك وثائق حول هذا العقد.

ووفقا لقناة الجزيرة فإن أونيشينكو وفوكس  قاما في عام 2015 بدفع ما يقرب من 30 مليون دولار (بنسبة 67٪ و 33٪ على التوالي) من اجل امتلاك شركة Quickpace Limited، فيما نفى النائب البرلماني هذه المعلومات بشكل كامل، وكرر قائلا " " لا علاقة لي بأموال يانوكوفيتش وأكرر هذا لمئة مرة"، وأضاف أيضا بان "لا علاقة له بأموال يانوكوفيتش التي يقال أنها تعود لرجل الأعمال الهارب كورتشينكو".

واتهم البرلماني المكتب الوطني لمكافحة الفساد باستغلال هذه القضية في صراعه مع مكتب النائب العام في أوكرانيا من اجل الحق في الابلاغ عن مبالغ كبيرة.

وقال أونيشينكو "لدي دعوى قضائية ضد قناة الجزيرة بقيمة 20 مليون دولار بسبب  المعلومات الكاذبة التي تم تقديمها في التحقيق وتسببت في الإضرار بسمعتي".

وأضاف أنه "يدعو – خولودنيتسكي ( وهو نائب المدعي العام في أوكرانيا  ورئيس مكتب المدعي العام المتخصص لمكافحة الفساد) الذي قال للقناة بـ"عيون ضاحكة" أنه أوقف طائرتي الخاصة التي استخدمت في إمضاء هذه الاتفاقية".

وأقال أونيشينكو إنه يريد من – خولودنتيسكي أن يُظهر في المحكمة الوثائق التي تؤكد كلامه ، ومنها مذكرة التوقيف وغيرها من التفاصيل .

وأضاف في معرضه تصريحه "أن قناة الجزيرة نشرت نسخة من العقد بيني وبين فوكس والذي من المفترض  أنه كان في سبتمبر 2015. وأريد أن أثير الانتباه أنه لا يوجد أي توقيع باسم شخص فوكس".

وأشار أيضا إلى أن الجزيرة نشرت نسخة غير موقعة من العقد، حيث الافتراض المحدد للشراء يخصم أكثر من 30 مليون دولار (بما في ذلك تقييم قيمة الطائرة ).

وأضاف النائب البرلماني في تصريحه "أن وسائل الإعلام المتعاونة مع مكتب مكافحة الفساد (لن أسيء إلى الصحفيين والذين أتحدث عنهم يعرفون أنفسهم) غاب عنهم التلاعب المتعمد، حيث يكون لدى القارئ الانطباع بأن الصفقة تمت ، وهذا ليس صحيحا".

واتهم أونيشينكو قناة الجزيرة بالعمل جنبا إلى جنب مع مكتب مكافحة الفساد في أوكرانيا ، وفي هذا الإطار قال النائب أن " الصحفيون جاءوا إلي كل ثلاثة أشهر، وعقدوا محادثات حول الحياة بصفة عامة"، واتهم في ذات السياق صحفي الجزيرة باقتطاع جزؤ من كلامه في السياق الذي يهمهم، وأضاف قائلا بان الصحفيين انفسهم يعترفون بأنفسهم بأنهم قاموا بالتلاعب والدوران".

وفي موضوع ذي صله اتهم أونيشينكو الصحفيين بمحاولة الحصول على معولمات ضد الرئيس الامريكي دونالد ترمب، فالرئيس ترمب على حد قول أونيشينكو منذ فترة طويلة ليس لديه علاقت جيدة مع قناة الجزيرة بينما يمتلك هو شخصيا علاقات وصفها بالمحترمة.

ماذا كشفت الجزيرة؟:

الجزيرة وفي الفيلم الوثائقي "الأوليجاركي.. الطغمة المنتفعة" كشفت عن صفقة لبيع جزء من ممتلكات قيمتها 1.5 مليار دولار يشتبه في أن رئيس أوكرانيا السابق فيكتور يانوكوفيتش كان قد اختلسها.

وحصلت وحدة التحقيقات في شبكة الجزيرة، بشكل تقول انه "مستقل ومنفصل"، على وثيقة غير موقعة تضع تاجر الغاز أليكساندر أوناشينكو وشركته القبرصية "فاستيلو ليمتد" في الصميم من صفقة لشراء عشرة ممتلكات غير مشروعة تقدر قيمتها بما يقرب من 1.5 مليار دولار يمكن تقفي آثارها إلى بطانة الرئيس الأوكراني السابق فيكتور يانوكوفيتش.

يقول أوناشينكو -المطلوب الأكبر للعدالة في أوكرانيا- الذي يبدو في حالة من الاسترخاء والطمأنينة يستغربها المرء من رجل في مثل وضعه المطلوب للعدالة "لست فاسداً.. إنما أنفذ التعليمات الصادرة عن الرئيس. ففي بلدي لا يملك المرء سبيلاً آخر".

وتعتبر المديرة التنفيذية لمركز الفعل المناهض للفساد (أنتاك) داريا كالينيوك أن ما كشف عنه التحقيق "لا يكاد يصدق.. إنه أشبه ما يكون باتفاق مبرم بين رؤساء عصابات إجرامية. بإمكانك أن توقع عليها بدمك".

كانت السلطات الأوكرانية قد جمدت في يونيو/حزيران 2014 الأموال المملوكة للعديد من الشركات في قبرص والمملكة المتحدة وبنما وبيليز وجزر فيرجين البريطانية، ويعتقد بأن مبلغ 1.5 مليار دولار ما هو إلا جزء ضئيل من المبلغ الإجمالي الذي اختلسه يانوكوفيتش.

أوكرانيا برس

التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2017.