موسكو قد تطرح موضوع توريد الأسلحة إلى أوكرانيا في مجلس الأمن

نسخة للطباعة2017.12.16

 أعلن يوري شفيتكين، نائب رئيس لجنة شؤون الدفاع في مجلس النواب الروسي (الدوما)، أن موسكو قد تطرح مسألة تصدير عدد من الدول أسلحة إلى أوكرانيا للبحث في مجلس الأمن الدولي.

وقال شفيتكين في تصريح صحفي: "لا أستبعد أن بلادنا، بعد إجراء دراسة مناسبة لهذه المسألة، قد تطرحها للنقاش في مجلس الأمن الدولي، لأن هناك معطيات تتردد حول تزويد أوكرانيا بالأسلحة ليس فقط من طرف كندا، بل أيضا من طرف الولايات المتحدة وبعض الدول الغربية الأخرى".

وكانت الصحيفة "كندا غازيت" أفادت في وقت سابق بأن أوتاوا أدرجت أوكرانيا على قائمة الدول المسموح بتوريد أسلحة ومعدات عسكرية إليها.

كما أوردت الأنباء في وقت سابق أن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، وقع قانون ميزانية الدولة للسنة المالية 2018، التي تنص على تخصيص 350 مليون دولار من المساعدات العسكرية لأوكرانيا، بشرط أن يتم تخصيص نصف هذا المبلغ بعد عرض أوكرانيا نتائج لإصلاحات في المجال العسكري.
إقرأ المزيد
ترامب يوقع أكبر ميزانية عسكرية للولايات المتحدة

وكان فاليري تشالي، السفير الأوكراني في واشنطن، أعلن في وقت سابق أن ميزانية الدفاع التي وقع عليها ترامب، تسمح بتوريد إلى أوكرانيا أسلحة فتاكة ذات الطابع الدفاعي وبالتالي توسيع نطاق دعم كييف بشكل جوهري.

وإلى ذلك كانت روسيا حذرت مرارا من إمكانية إمداد أوكرانيا بالأسلحة مشيرة إلى أن هذه الخطوة قد تؤدي إلى تصعيد الأزمة في جنوب شرق البلاد وتقويض اتفاقات مينسك بشأن التسوية السلمية هناك.

روسيا اليوم

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2017.