مسؤول أممي يدعو روسيا لمراعاة حقوق تتار القرم

نسخة للطباعة2016.05.17

دعا متحدث المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، روسيا إلى حماية حقوق الأقليات، والحيلولة دون تعرضهم للتمييز والعنف، مشيرا إلى تدهور حالة حقوق الإنسان في شبه جزيرة القرم، منذ قيام روسيا بـ"احتلالها".

وقال المتحدث باسم المفوضية روبيرت كولفيل، في تصريحات ألقاها في جنيف بمناسبة الذكرى الـ 72 لنفي تتار القرم، إن المفوضية وثقت الظلم المتصاعد الذي تعرض له تتار القرم خلال العامين الماضيين، مستشهدا في هذا الإطار بتعرض ممثلي وداعمي المجلس القومي لتتار القرم، للترويع، والهجوم، والاعتقال.

وأعرب كولفيل عن القلق من إصدار ما يسمى بـ "المحكمة العليا في شبه جزيرة القرم"، في 26 إبريل/ نيسان الماضي، قرارا بحظر المجلس واعتباره منظمة إرهابية، مشيرا أن هذا القرار قد يؤدي إلى مزيد من انتهاك حقوق تتار القرم، ومعاقبتهم بشكل جماعي.

وقال كولفيل إن تتار القرم يتعرضون منذ إبريل/ نيسان الماضي إلى التفتيش والاعتقال التعسفي، وتم منذ 25 إبريل/ نيسان الماضي إقتياد 35 شخصا، معظمهم من تتار القرم، إلى مراكز الشرطة بشكل غير قانوني، وأخذ بصمات أصابعهم وعينات من حمضهم النووي، كما أشار إلى إغلاق هيئات إعلامية تابعة لتتار القرم، العام الماضي.

ودعا كولفيل، المسؤولين الروس، إلى رفع الحظر الذي فرضوه على مجلس تتار القرم.

واحتلت روسيا، شبه جزيرة القرم في 16 مارس/ آذار 2014، دون اكتراث للقوانين الدولية وحقوق الإنسان، ثم منعت القادة السياسيين لتتار القرم من دخول شبه الجزيرة.

الأناضول

التعليقات:

(التعليقات تعبر عن آراء كاتبيها، ولا تعبر بالضرورة عن رأي "أوكرانيا برس")

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2017.