قتلى وجرحى في موجة صقيع تجتاح أوكرانيا ودول أوروبية

نسخة للطباعة2017.01.08

لقي خمسة أشخاص حتفهم وأصيب 45 آخرون بجروح نتيجة الأحوال الجوية السيئة التي تشهدها أوكرانيا خلال اليومين الأخيرين.

وجاء في بيان للمكتب الصحفي للشرطة الأوكرانية أنه "خلال اليوم الماضي ونتيجة للأحوال الجوية وزيادة حالات الطوارئ عبر مختلف الطرق قتل خمسة أشخاص وأصيب 45آخر".

وأضاف البيان أن الوضع الأكثر سوءا والحوادث الأكثر تعرفها مناطق فينيتسا، كيروفوغراد،وسومي".

وتعرف الطرقات الرئيسية في كل من مقاطعة أوديسا ودنيبروبتروفسك وكيروفوغراد ونيكولايف صعوبة في السير بسبب الظروف الجوية السيئة.

هذا واجتاحت موجة من الصقيع أوروبا أمس السبت مع درجات حرارة قطبية تسببت في وفاة عشرين شخصا على الأقل في بولندا وإيطاليا، بينما غطت الثلوج مدينة أسطمبولالتركية وعطلت حركتي  المرور والطيران.

وقضى عشرة أشخاص بسبب البرد أثناء يومين في بولندا، حيث تدنت درجات الحرارة إلى عشرين درجة مئوية تحت الصفر في بعض المناطق، وفق ما أعلن أمس السبت المركز الحكومي للأمن الوطني.

وتظل هذه الحصيلة مرشحة للارتفاع في نهاية الأسبوع، إذ يتوقع أن تبقى درجات الحرارة دون عشرين درجة تحت الصفر.

وفي إيطاليا أدت موجة البرد التي تشهدها البلاد منذ أول أمس الجمعة إلى وفاة سبعة أشخاص بينهم بولنديان، وخمسة من المشردين.

وفي التشيك قضى ثلاثة أشخاص -بينهم مشردان- بردا الجمعة والسبت في براغ، حيث تدنت درجات الحرارة إلى 15 درجة تحت الصفر.

أما في روسيا فتراجعت درجات الحرارة إلى 24 درجة تحت الصفر في سان  بطرسبرغ (شمال غرب)، حيث عثرت الشرطة على جثة رجل قضى جراء البرد في وقت متأخر من أول أمس الجمعة.

أوكرانيا برس - الإعلام المحلي - وكالات

العلامات:: 
التصنيفات:: 

التعليقات:

(التعليقات تعبر عن آراء كاتبيها، ولا تعبر بالضرورة عن رأي "أوكرانيا برس")

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2017.