"غازبروم": فسخ العقد مع "نفطوغاز" الأوكرانية لا يهدد ترانزيت الغاز إلى أوروبا

نسخة للطباعة2018.03.15

أعلن رئيس شركة "غازبروم" الروسية أليكسي ميللر أن فسخ العقد بين "غازبروم" وشركة "نفطوغاز" الأوكرانية لا يهدد ترانزيت الغاز الروسي إلى أوروبا.

وقال ميللر خلال اجتماعه مع رئيس الوزراء الروسي دميتري مدفيديف: "لا توجد في الوقت الحالي أي مخاطر على الترانزيت إلى أوروبا عبر الأراضي الأوكرانية، طبعا إن لم تقم "نفطوغاز أوكرانيا" بالاستحواذ على الغاز بصورة غير شرعية".

وأوضح ميلر أن "غازبروم" قررت فسخ العقود مع "نفطوغاز" من أجل تفادي مزيد من الغرامات في ظل قرار محكمة التحكيم في ستوكهولم، التي ينص حكمها في الجدل بين الشركتين على دفع "غازبروم" مبلغ 2.56 مليار دولار للشركة الأوكرانية.

وأعاد إلى الأذهان أن "غازبروم" قد تقدمت بطعن على قرار المحكمة، معتبرة أنه غير متوازن.

وتوقع رئيس "غازبروم" أن فسخ العقود سيستغرق سنة ونصف السنة أو سنتين. كما توقع زيادة الطلب على الغاز الروسي في أوروبا الصيف المقبل، مشيرا إلى أن احتياطيات الغاز في المستودعات الأوروبية منخفض.

واتفق ميللر ومدفيديف على عدم إغلاق الأبواب أمام التعاون مع "نفطوغاز"، لكن رئيس "غازبروم" أشار إلى أنه على الجانب الأوكراني أن يثبت جدوى استمرار ترانزيت الغاز عبر الأراضي الأوكرانية.

وكالات - روسيا اليوم

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2017.