شهر رمضان المبارك في أوكرانيا.. حيث تطبخ الرجال وترتاح النساء

من إعداد طعام الإفطار في المركز الثقافي الإسلامي بالعاصمة كييف
نسخة للطباعة2016.07.01

آلاف المسلمين يحضرون الإفطارات الجماعية اليومية وشبه اليومية في العاصمة الأوكرانية كييف وغيرها من المدن، ولكم أن تتخيلوا ذلك الجهد الذي كانت ستحمله النساء، إذا ما كانت مهمة إعداد الطعام مسؤوليتهن كما جرت العادة.

المراكز الثقافي الإسلامية والجمعيات الاجتماعية التابعة لاتحاد المنظمات الاجتماعية "الرائد"، وهو أكبر مؤسسة تعنى بشؤون المسلمين في أوكرانيا، أراحت النساء من هذه المهة خلال الشهر على ما يبدو، ليتفرغن للعبادة على غير العادة، ولأن أمهر الطباخين هم من الرجال ربما.

حول هذا الأمر تحدثت سوزانا إسلاموفا رئيسة جمعية "مريم" النسائية الإسلامية في كييف، مشيرة إلى أن "رمضان موسم الكثير من الفعاليات والنشاطات التي تقيمها الجمعية للمسلمين وغير المسلمين، والرجال هم من يطبخون بارك الله فيهم".

إسلاموفا قالت إن عدد النساء اللواتي يرتدن المركز الثقافي الإسلامي يوميا يتراوح بين 150-200 امرأة، عدد لا بأس منهن غير مسلمات، يترددن حبا في الإسلام، أو رغبة في التعرف عليه.

أوكرانيا برس - الجزيرة

التعليقات:

(التعليقات تعبر عن آراء كاتبيها، ولا تعبر بالضرورة عن رأي "أوكرانيا برس")

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2017.