ساكاشفيلي وأنصاره يتظاهرون مجددا في أوكرانيا ويطالبون بـ"سحب الثقة" من الرئيس

نسخة للطباعة2017.12.17

تظاهر المئات من أنصار الرئيس الجورجي ومحافظ منطقة أوديسا سابقا -ميخائيل ساكاشفيلي- وسط العاصمة الأوكرانية كييف وطالبوا مجددا بسحب الثقة عن الرئيس بيترو بوروشينكو.

ووفقا لحزب "روج القوى الجديدة" الذي يقوده ميخائيل ساكاشفيلي فإن عددالمشاركين في هذه التظاهرة قارب العشرة ألاف شخص، بينما قالت وزارة الداخلية الأوكرانية بأن عددهم لم يتجاوز الألفي شخص.

تأتي التظاهرة بعد أيام فقط من إطلاق سراح ساكاشفيلي الذي اعتقلته أجهزة الأمن الأوكرانية بطلب من المدعي العام، وقالت المحكمة أن التهم الموجهة إلى الرئيس الجورجي السابق كافية.

هذا ووقعت مناوشات بين أجهزة الأمن الأوكرانية والمتظاهرون أمام قصر أكتوبر الذي حاول أنصار ساكاشفيلي التحصن فيه.

وفيما يتهم ساكاشفيلي وأنصاره السلطات بالفساد فإن الادعاء العام الأوكراني يتهم هو الآخر ساكاشفيلي بأنه مدعوم من منظمة تسعى للإطاحة بالنظام الحاكم بأموال منظمة إجرامية.

وحسب اتهام الادعاء العام، فإن ساكاشفيلي49/ عاما/ تلقى ما يصل  400 ألف يورو من الدوائر المحيطة بالرئيس الأوكراني الفار إلى روسيا فيكتور يانكوفيتش، وقدم هذه الأموال إلى المنظمة التي تنظم احتجاجات مستمرة منذ تشرين أول/أكتوبر الماضي.

أوكرانيا برس - الإعلام المحلي

التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2017.