روسيا تطلق قمراً صناعياً صنعته أوكرانيا لصالح أنغولا

نسخة للطباعة2017.12.27

أطلقت روسيا الثلاثاء من قاعدة بايكونور الفضائية صاروخا يحمل اول قمر صناعي أنغولي هو "أنغوسات-1" المخصص للاتصالات، واللافت ان الصاروخ من صنع اوكراني في تعاون نادر بين البلدين منذ تدهور العلاقات بينهما.

وأظهرت لقطات حية بثتها مؤسسة "روسكوزموس" الفضائية انطلاق الصاروخ ليلا من منصة الاطلاق في كازاخستان ليصل الى المدار الاولى بعد وقت قصير.

وقام الصانع الأوكراني "يوزماش" بتزويد روسيا بصاروخ "زنيت-2اس بي" ناقل القمر انغوسات الى مداره، ما يجعل هذا المشروع المشترك حدثا نادرا بين البلدين منذ عام 2014 عندما ضمت روسيا شبه جزيرة القرم.

وتم التوصل الى اتفاق حول مشروع انغوسات بين روسيا وانغولا عام 2009 يشمل الانتاج والاطلاق والتشغيل وانشاء البنية التحتية الارضية في احدى ضواحي لواندا.

وقامت مصارف روسية تابعة للدولة بتمويل المشروع الذي بلغت كلفته 280 مليون دولار.

والقمر مصمم ليعمل 15 عاما في مهمة لتعزيز الاتصالات والانترنت وخدمات الاذاعة والتلفزيون.

وسيشرف على القمر من مركز التحكم قرب لواندا حوالى 50 مهندسا انغوليا تم تدريبهم في عدة دول منها البرازيل والصين واليابان وروسيا.

وسعت روسيا في البداية الى استخدام صاروخها الجديد "انغارا" لارسال القمر الصناعي، لكنها اختارت لاحقا صاروخ زنيت الذي تصنعه الشركة الاوكرانية يوجماش.

واستمر العمل بالمشروع رغم تعليق التعاون بين روسيا واوكرانيا بعد احداث القرم والازمة المستمرة في شرق اوكرانيا.

رويترز

التصنيفات:: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2017.