حاملة لقب «يوروفيجن»: لا تتأثروا بالاستفزازات

نسخة للطباعة2017.05.07

مع دخول الاستعدادات لمسابقة «يوروفيجن» للأغاني مرحلة متقدمة في كييف، حضّت الفائزة بمسابقة العام الماضي زملاءها على ألا يسمحوا لأي استفزازات من روسيا بأن تفسد الحدث.

وازداد العداء بين أوكرانيا وروسيا منذ أن ضمت موسكو شبه جزيرة القرم عام 2014 وامتد إلى المسابقة الغنائية التي فازت بها المغنية جامالا الأوكرانية المنتمية إلى تتار القرم. وتقاطع روسيا مسابقة العام الحالي التي ستقام في كييف الأسبوع المقبل، بعدما منعت أوكرانيا المتسابقة الروسية يوليا سامويلوفا من المشاركة، لتقديمها عرضاً غنائياً في شبه جزيرة القرم من دون إذن من السلطات الأوكرانية.

وقالت روسيا إن الإجراء الأوكراني لطّخ صورة المسابقة، بينما قالت أوكرانيا إن روسيا قامت باستفزازات متعمدة. وقالت جامالا: «يبدو لي أن علينا أن نتوقع مزيداً من الاستفزازات (من روسيا) لأن فوزنا سبب لهم أذى كبيراً». وأضافت: «أود أن أطلب من كل شخص في أوكرانيا أن يكون حذراً جداً وألا يستجيب لأي استفزاز، إذ يبدو لي أننا كلما اقتربنا من المسابقة ستزداد (الاستفزازات)».

وكانت أغنية جامالا التي فازت في مسابقة «يوروفيجن» العام الماضي عن عمليات الترحيل الجماعي التي أمر بها ستالين للتتار من القرم أثناء الحرب العالمية الثانية وكانت عائلتها من بينهم. وقال المشرف التنفيذي للمسابقة جون أولا ساند، إن الوضع المثالي هو أن تكون «يوروفيجن» قادرة على استيعاب الجميع على رغم أنه يجب احترام قرار حظر مشاركة المتسابقة الروسية.

رويترز

التصنيفات:: 

التعليقات:

(التعليقات تعبر عن آراء كاتبيها، ولا تعبر بالضرورة عن رأي "أوكرانيا برس")

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2017.