تحذيرات من اعتداءات على الأجانب ينفذها "حليقو الرؤوس" في أوكرانيا

تحذيرات من اعتداءات على الأجانب ينفذها "حليقو الرؤوس" في أوكرانيا
من تظاهرة سابقة ضد العنصرية في العاصمة كييف
نسخة للطباعة2013.11.09

تناقل الأجانب عبر مواقع التواصل الاجتماعي تحذيرات من اعتداءات ينفذها "حليقو الرؤوس" أو الـ"سكينهيد" ضد الأجانب في أوكرانيا، وخاصة في مدينة خاركيف شرق البلاد، التي يتعاظم فيها أعداد الأجانب، ومعظمهم من الطلاب.

وقد ذكرت وسائل إعلام محلية أن "حليقي الرؤوس" اعتدوا بالضرب المبرح خلال الأسبوع الماضي على 5 أجانب في خاركيف، معظمهم ينحدر من أصول أفريقية.

وتأتي هذه التحذيرات بعد عدة سنوات تراجعت خلالها وتيرة الاعتداءات ضد الأجانب، في تطور لافت وخطير يقلق الأجانب والمنظمات الحقوقية في أوكرانيا على حد سواء.

يذكر أن "حليقي الرؤوس" هي حركة عنصرية غير مرخصة، يطلق عليها اسم حركة "النازيون الجدد" أيضا، معظم المنتمين إليها من فئة الشباب، الذين يشهرون عداءهم للأجانب ولليهود وغيرهم من الأقليات العرقية والدينية في البلاد، وينادون بطردهم عن البلاد.

ويتخذ أنصار الحركة من الزعيم النازي أدولف هيتلر قدوة لهم، ويحتفلون بعيد ميلاده الذي يتحول غالبا إلى هجمات تطال الأجانب.

اقرؤوا أيضا:

مجرد إشاعات.. لا اعتداءات تذكر على الأجانب في أوكرانيا... (تاريخ النشر: 11 تشرين الثاني/نوفمبر 2013).

اشترك في قناتنا على "تيليجرام" ليصلك كل جديد... (https://t.me/Ukr_Press)

أوكرانيا برس

التصنيفات: 

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع وكالة "أوكرانيا برس" 2010 - 2020.