ايران تبحث تطوير التعاون المرفئي والبحري مع أوكرانيا

نسخة للطباعة2017.07.11

بحث محمد سعيد نجاد رئيس منظمة الموانئ والملاحة الايرانية، مع الرئيس الاوكراني السابق فيكتور يوشينكو وسفير أوكرانيا في طهران، توسيع نطاق التعاون المرفئي والبحري بين الجانبين.

وشارك في الاجتماع الذي عقد في طهران، مساعد وزير الطرق والمدن الايراني والرئيس الاوكراني السابق ونشطاء من القطاع الخاص الاوكراني والايراني.

 رئيس منظمة الموانئ والملاحة البحرية أكد أن الخط البحري من ميناء بومباي الى ميناء بندر عباس (جنوب ايران) وموانئ أوكرانيا بإمكانه أن يكون الاسرع والارخص في مجال الترانزيت.

ودعا سعيد نجاد الى تشكيل لجنة تضم القطاعين الخاص والحكومي للبلدين، بهدف ايجاد تواصل شامل ومتابعة المشاريع البحرية والمرفئية.

وأقترح تطوير توأمة الموانئ الايرانية والاوكرانية واطلاق مفاوضات شاملة حول توفير احتياجات الجانبين بالمجال البحري ونقل المعرفة الفنية، والتدريب والاستثمارات.

وأكد سعيد نجاد استعداد المستثمرين الايرانيين توظيف استثمارات في موانئ اوكرانيا والبحر الاسود، وأن قطاع الموانئ الايراني مستعد لاستقطاب استثمارات في بحر قزوين والخليج الفارسي وبحر عمان، مبيّنا أن الاستثمارات المتبادلة ستؤدي لزيادة حجم الترانزيت والشحن في الممرات المشتركة.

ولفت رئيس المنظمة الايرانية الى عمليات استكمال سكك الحديد بين ايران واوكرانيا في مسار انزلي – آستارا (شمال غرب ايران) داعيا الى  تعزيز العلاقات في اطار اللجنة الاقتصادية المشتركة.

من جهته أكد الرئيس الاوكراني السابق فيكتور يوشينكو أن بلاده ترغب بترقية التعاون مع ايران في ترانزيت البضائع والشحن والنقل.

وبيّن أن أوكرانيا تتصل في موقع جيد جغرافيا مع الممرات الدولية، وأن اوكرانيا تخطط لمسير ترانزيت عبر جورجيا مشددا على أن بلاده مصممة على نقل بضائعها عبر ممر ترانزيت ميناء بندر عباس الايراني.

وكالات

التصنيفات:: 

التعليقات:

(التعليقات تعبر عن آراء كاتبيها، ولا تعبر بالضرورة عن رأي "أوكرانيا برس")

جميع حقوق النشر محفوظة لموقع أوكرانيا برس 2010 - 2017.